دفاع الابن عن أمه بالمعروف أمام أبيه مشروع
رقم الفتوى: 48648

  • تاريخ النشر:الخميس 24 ربيع الأول 1425 هـ - 13-5-2004 م
  • التقييم:
6014 0 238

السؤال

أبي رجل كبير السن 75 عاما ولكنه دأب على إهانة والدتي واتهامها بما لا يوجد بها من الصفات حتى وصل الأمر إلى اتهامها إذا لم نوافقه الرأي بقوله لنا أنتم أبناء حرام مع العلم أن والدي حج إلى بيت الله أكثر من 22 مرة وهو ملازم المسجد منذ بواكير عمره هل يجوز لي أن أتصدى له با لكلام و الدفاع عن والدتي التي يعلم الله أنها مظلومة من قبل والدي بما لا يحتمله أي إنسان وهي الآن تجاوزت 60 ولم تعد تقدر على تحمل الإهانه مع أن الله يعلم أنها لم ترد عليه إلا بقولها الله يعلم أني مظلومة و حسبي الله ونعم الوكيلفهل هذا قذف؟ وماذا أفعل معه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

وبخصوص موضوع والدك ومعاملته السيئة لوالدتك فلا شك أن هذه معاملة محرمة وأن الواجب عليه الكف عنها والتوبة إلى الله عز وجل،

قال تعالى: وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَاناً وَإِثْماً مُبِيناً (الأحزاب:58)

وقال صلى الله عليه وسلم : كل المسلم على المسلم حرام ماله ودمه وعرضه . رواه مسلم وهذا في عموم المسلمين وهو في حق الزوجة أكبر وأعظم لقول النبي صلى الله عليه وسلم: استوصوا بالنساء خيراً. رواه مسلم

وقول هذا الرجل لابنها (أنتم أبناء حرام) يعتبر قذفاً لزوجته بالزنى ، والقذف من كبائر الذنوب وفي الحديث: اجتنبوا السبع الموبقات وعد منهن قذف المحصنات المؤمنات الغافلات. رواه مسلم،  فالواجب على هذا الرجل أن يتقى الله عز وجل ويحسن إلى زوجته وأحرى به وقد بلغ خمسة وسبعين عاماً أن يتوب توبة نصوحاً من أذيته زوجته أو اتهامها بالباطل ويعلم يقيناً أنه موقوف بين يدي الله عز وجل عما قريب فيسأله وفي الحديث: من قال في مؤمن ماليس فيه أسكنه الله ردغة الخبال مما قال. رواه أحمد

وأما أنت أيها الأخ السائل فليس لك في مثل هذه الحالة إلا نصح والدك هذا وتذكيره بالله عز وجل عسى الله أن يهديه ويختم له بالحسن، ولا شك أن لك أن تدافع عن والدتك وتذب عن عرضها أمامه وليكن ذلك بالمعروف أي دافع عنها بدون التعرض له هو بسب أو نحوه.

والله أعلم

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة