خدمة الأم.. أم طلب العلم
رقم الفتوى: 43355

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 28 ذو القعدة 1424 هـ - 20-1-2004 م
  • التقييم:
9853 0 469

السؤال

خدمة الأم أو تحصيل العلوم الإسلامية أيهما أفضل؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالجواب يختلف باختلاف، الأحوال فإن وجد من يقوم بخدمة أمك بحيث تأمن عليها الضيعة فالأفضل الاشتغال بطلب العلم، وإن لم يوجد من يقوم بخدمتها وكانت تحتاج إلى الخدمة فالواجب برك بأمك، لاسيما مع توافر بعض الوسائل لتحصيل العلم كأشرطة التسجيل، وإذاعات القرآن الكريم وغيرها من الوسائل، وراجع لمزيد من الفائدة الفتوى رقم: 14613.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة