الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الصلاة خلف الإمام المبتدع
رقم الفتوى: 4159

  • تاريخ النشر:الأربعاء 25 محرم 1422 هـ - 18-4-2001 م
  • التقييم:
13924 0 410

السؤال

هل تجوز الصلاة خلف أهل البدع مثل الصوفية ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فعليك بالبحث عن إمام غير مبتدع، فإذا لم تجد سوى المبتدع فعليك بنصحه وبيان الحق له عسى أن يتخلى عن بدعته، فإن لم يقبل وكانت بدعته مكفرة كمن يستغيث بغير الله أو يدعو غير الله، أو يذبح لغير الله، فلا تصل خلفه ولا يصح جعله إماما. وكذلك من كان ينسب إلى الصحابة ما نفاه عنهم القرآن، كمن يطعن في عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها، أو يعتقد أن القرآن الكريم ناقص وما أشبه ذلك، فمثل هذا لا تصح الصلاة خلفه، ولا تصح إمامته، أما من كانت بدعته غير مكفرة فالصلاة خلفه صحيحة.

  والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: