الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية التخلص من السحر بعد التوبة
رقم الفتوى: 398065

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 3 رمضان 1440 هـ - 7-5-2019 م
  • التقييم:
3362 0 19

السؤال

لقد زرت امرأة تتعامل بالسحر، وفي بادئ الأمر لم أكن أعلم أنه نوع من السحر، وبعدما لجأت إليها، عملت لي عملًا (في صورتي، وصورة شخص آخر أردت الزواج منه)، ودفنته في تراب الزرع في بيتنا، وأعطتني بخورًا، وأمرتني أيضًا أن أرمي في البحر صورتي، وصورته.
والحمد الله لم يحصل شيء مما قالت، وقد لجأت إليها في لحظة ضعف، ويأس شديد، ولا أعلم ما العمل؛ ليقبل الله توبتي، وأنا نادمة ندمًا شديًدا، وأريد أن أتخلص منه، ولم أعلم كيف ذلك؟ وعندما سألت من عملت لي العمل، قالت لي: ضعيه في الخل، وكل شيء، سيفسخ، فهل صحيح أن الخل يفسخ أم لا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فعليك أن تتوبي إلى الله توبة نصوحًا من الذهاب لهذه الساحرة، وإذا تبت توبة صادقة، فإن توبتك تمحو ما قبلها من الإثم، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: التائب من الذنب، كمن لا ذنب له. رواه ابن ماجه.

وعليك أن تتلفي هذا العمل بحرقه، أو وضعه في الماء، أو غير ذلك من سبل إتلافه.

وأما ما ذكرت من كون الخلّ مذهبًا لأثره، فأمر لا علم لنا به.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: