الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الدخول بأكثر من حساب للاستفادة من الخصم
رقم الفتوى: 394621

  • تاريخ النشر:الإثنين 19 رجب 1440 هـ - 25-3-2019 م
  • التقييم:
492 0 24

السؤال

عندي محل هواتف محمولة، وهناك مواقع تعطي قسائم خصم للعملاء؛ بشرط استخدام كل عميل الخصم مرة واحدة.
عندي أكثر من حساب لهذه المواقع بأكثر من اسم؛ لكي أستفيد من العرض أكثر من مرة، مع أني أدفع ثمن الأشياء التي أشتريها بشكل عادي، فهل هذا المكسب فيه شبهة حرام أو لا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإذا كانت تلك المواقع تمنح الخصم لكل عميل مرة واحدة، ولا تسمح له بالدخول بأكثر من حساب -كما هو الظاهر-، فلا يجوز لك الانتفاع بالخصم أكثر من مرة واحدة؛ لأنّ شرط الجهة المانحة معتبر، ولا يجوز التحايل عليه؛ لما فيه من الغش، والخداع المحرم.

وأمّا إذا كانت المواقع تسمح للشخص الواحد بالدخول بأكثر من حساب، وتمنح الخصم لكل حساب، فلا حرج عليك حينئذ في الانتفاع بالخصم، إذا كنت تسجل الحسابات وفق الأنظمة والقوانين الخاصة بها من غير غش، ولا تزوير.

وللفائدة راجع الفتوى: 373771.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: