الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يأثم الإنسان بعد موته بسبب ما نشره من فساد في حياته
رقم الفتوى: 386647

  • تاريخ النشر:الخميس 7 ربيع الأول 1440 هـ - 15-11-2018 م
  • التقييم:
1868 0 62

السؤال

عندما كان عمر أخي 16 سنة، أعطاني أنمي؛ لكي أشاهده. ثم توفي وعمره 19 سنة. هل إذا شاهدت هذا الأنمي بعد موته، يكون عليه ذنب؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن كان الفيلم (الأنمي) مما لا يجوز مشاهدته، فمن دلَّ غيره عليه، أو رغَّبه فيه، أو دعا إليه، ولم يتب من ذلك قبل أن يموت، فإنه يتحمل بعد موته طرفا من إثم من تبعه وشاهده، إلا أن يعفو الله عنه. وراجعي في تفصيل ذلك، الفتوى رقم: 386152، 0 أحيل عليه فيها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: