حكم تصوير المرأة بظهور أذنيها ووجهها
رقم الفتوى: 378616

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 20 شوال 1439 هـ - 3-7-2018 م
  • التقييم:
2714 0 103

السؤال

بسبب الأوضاع التي تمر ببلدنا اشتريت بيتا في اليونان لأخذ إقامة شنغن لي ولزوجتي؛ لأستطيع السفر إلى أوربا إن اضطررت لذلك.
ومن ضروريات أخذ الإقامة أخذ صورة لزوجتي مع إظهار وجهها مع أذنيها (وليس شعرها). فما الحكم؟
جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

 الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن الأذن من المرأة عورة باتفاق الفقهاء، ففي الموسوعة الفقهية: اتفق الفقهاء على أن الأذن في المرأة من العورة، ولا يجوز إظهارها للأجنبي. اهـ. وكذلك الوجه على ما نرجحه من أقوال الفقهاء، وسبق أن بينا ذلك في الفتوى رقم: 5224. فلا يجوز لزوجتك كشف شيء من ذلك بحيث يراها أجنبي من أجل التصوير أو غيره. وهذا ما لم تكن هنالك ضرورة أو حاجة قائمة، ليس شيئا محتملا، خاصة وأن الأمر متعلق هنا بالسفر للإقامة في بلد غير مسلم، وفي ذلك من الخطورة ما فيه، ولذلك حذر منه العلماء، ووضعوا لذلك ضوابط شرعية، ويمكنك أن تراجع الفتوى رقم: 226333.
فإن كانت بكم حاجة حقيقية للإقامة هنالك، ولم يكن هنالك مخرج من تصوير زوجتك على الحال المذكور، فنرجو أن لا حرج عليكم -إن شاء الله- في القيام بذلك.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة