الصحابي من لقيه حقيقة لا من رآه مناما
رقم الفتوى: 37479

  • تاريخ النشر:الخميس 22 رجب 1424 هـ - 18-9-2003 م
  • التقييم:
2465 0 209

السؤال

الحمد لله وبعد
يا شيخنا الفاضل،إذا رأيت الرسول صلى الله عليه وسلم في المنام وأنا مؤمن به ومت على ذلك فهل أكون صحابيا من صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم..؟ وشكراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد عرف أهل العلم الصحابي بأنه من لقي النبي صلى الله عليه وسلم مؤمناً به ومات على الإيمان، والمقصود بذلك لقياه ورؤيته حال حياته، ولم يتحقق ذلك إلا لأصحابه رضي الله عنهم، وأما من رآه في المنام، فلا شك أنه قد رآه حقاً كما جاءت بذلك السنة، لكنه لا يدخل في مسمى الصحابي، بل ولا يدخل في هذا المسمى من رآه مناماً في عهده عليه الصلاة والسلام، ولم يتمكن من لقياه، ولمزيد من الفائدة تراجع الفتوى رقم: 22154. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة