الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يجوز مخالفة شرط شركة الضمان التي وضعتها لقيامها بصيانة الأجهزة
رقم الفتوى: 352192

  • تاريخ النشر:الخميس 8 شعبان 1438 هـ - 4-5-2017 م
  • التقييم:
3850 0 97

السؤال

أعمل مهندس صيانة طابعات، بخصوص موضوع الضمان، الشركة تقول مثلا هذه الطابعة لا بد أن يستخدم فيها الحبر الأصلي، وبحكم غلاء سعر الحبر الأصلي، يصل ثمن الحبر الأصلي 9000 آلاف جنيه، والحبر الشعبي سعره 200 جنيه.
فهل يحق لي إدخال الطباعة الضمان، واستبدالها بغيرها؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن كانت الشركة تشترط لضمان العيوب التي تحدث في الطابعة، ألا تستعمل إلا بحبر أصلي، فلا يجوز الاحتيال على الشركة، بإدخال الطابعة للضمان مع استخدامها بحبر غير أصلي، وارتفاع أسعار الأحبار الأصلية، ليس مسوغا لمثل هذا الاحتيال. وقد جاء في الحديث: المسلمون على شروطهم، إلا شرطا حرم حلالا، أو أحل حراما. أخرجه الترمذي، وقال: هذا حديث حسن صحيح.

وراجع للفائدة، الفتوى رقم: 295408.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: