اجعل لحم العقيقة كيف شئت
رقم الفتوى: 33951

  • تاريخ النشر:الأحد 29 ربيع الآخر 1424 هـ - 29-6-2003 م
  • التقييم:
10266 0 262

السؤال

هل يجوز ذبح العقيقة عن المولود ، ثم توزيع لحمها على يومين مثلا ودعوة بعض الأهل للتناول منه في يوم ، والبعض الآخر في اليوم الثاني بسبب ضيق المكان، وكثرة الأقارب ، وجزاكم الله خيرا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالسنة أن تذبح العقيقة يوم السابع ويأكل منها أهل البيت والجيران، ويطعم الناس منها وهم في مواضعهم، ولا حرج في ادخارها لليوم الثاني أو بعده، قال في منح الجليل ... الفاكهاني والإطعام منها كالإطعام من الأضحية بلا حد، فيأكل منها ما يشاء، ويتصدق منها بما يشاء وهو أفضل من الدعوة إليها، ابن القاسم: وسئل مالك - رضي الله عنه - أيدخر لحم العقيقة؟ فقال: شأن الناس أكلها وما بذلك بأس ( 2 / 491) وذكر ابن أبي شيبة في مصنفه عن ابن سرين قال: اجعل لحم العقيقة كيف شئت ( 5/ 532). والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة