تارك الصلاة لا يزوج ممن تصلي ولا ممن لا تصلي
رقم الفتوى: 32696

  • تاريخ النشر:السبت 30 ربيع الأول 1424 هـ - 31-5-2003 م
  • التقييم:
4124 0 203

السؤال

الحمد لله والصلاة والسلام على من لا نبي بعده
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل يجوز عقد قران (زواج) بين مسلم ومسلمة أحدهما أو كلاهما لا يصلي أي تارك الصلاة عن كسل ومعصية لا جحودا لها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد اختلف أهل العلم في تارك الصلاة كسلاً هل يكفر أم لا، وقد سبق تفصيل هذه المسألة في الفتوى رقم: 1145. ومن خلالها يتبين القول بتكفير تارك الصلاة مطلقا. ولذا، فلا يجوز أن يُزوَّج لا ممن يصلي ولا ممن لا يصلي ، لأن تارك الصلاة لا يقر على تركها، ولا يبقى يعيش حرا طليقاً ينكح ويتولى المناصب ونحو ذلك، بل إما أن يقتل ردة أو حدا، أو يحبس حتى يقوم بما فرض عليه، وهذا هو القول الذي تدعمه الأدلة. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة