الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نصيحة لأصحاب الصحف والقنوات التي تعرض صور النساء غير المحجبات
رقم الفتوى: 316258

  • تاريخ النشر:الإثنين 25 صفر 1437 هـ - 7-12-2015 م
  • التقييم:
2316 0 112

السؤال

ما هي النصيحة التي توجهونها لأصحاب الصحف ووكالات الإعلان، وأصحاب القنوات الفضائية والأرضية الذين يعرضون إعلانات لنساء غير محجبات، أو نساء محجبات حجاب الموضة؟ وما هو البديل الذي تقدمونه لهم؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فقد قدمنا لهم النصيحة باجتناب المحرمات عموما، والتحذير من ذلك، وذلك في الفتوى رقم: 312559، وتوابعها.

ومن أولى هذه المنكرات بالحذر التبرج بأنواعه، ومنه: حجاب الموضة، وانظر الفتويين رقم: 74147، ورقم: 309496.

وانظر الفتوى رقم: 125762.

والبديل المطلوب هو الإعلام الذي يراعي الحرمات، ويسعى لنشر الدين، وتثقيف الناس، وإرشادهم ودلالتهم على الخير، ولا يعنى بالغرائز وتهيج الشهوات وتضييع الأوقات فيما لا ينفع، وهذا البديل موجود اليوم في عدد من القنوات والحمد لله.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: