ضابط الرائحة التي يعذر صاحبها عن جماعة المسجد
رقم الفتوى: 309589

  • تاريخ النشر:الأربعاء 24 ذو الحجة 1436 هـ - 7-10-2015 م
  • التقييم:
5172 0 115

السؤال

هناك موظفون تخرج لهم رائحة شديدة في العمل؛ كالجزار، واللحام، وصاحب الكباب، والعاملين في لحام الحديد، وأصحاب الضأن، وأصحاب المزارع، وأصحاب السمك. فهل يباح لهؤلاء ترك صلاة الجماعة؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فمن كان من هؤلاء به رائحة يتأذى بها المصلون، ولم يمكنه إزالة هذه الرائحة بغسل أو تبديل ثياب، كره له حضور الصلاة في المسجد، وهو معذور بذلك عن الصلاة جماعة في المسجد، وانظر الفتويين: 109499، 66791.

والعبرة في ذلك بكون الرائحة مكروهة أو مؤذية، وليس بمجرد كونها شديدة، فلو كانت الرائحة حسنة أو مقبولة -ولو قوية- فلا كراهة فيها طالما لم تؤذ المصلين.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة