الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

النهي عن الإسبال
رقم الفتوى: 299485

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 22 شعبان 1436 هـ - 9-6-2015 م
  • التقييم:
5280 0 121

السؤال

كيف يزكي لي شخص في إسبال ثوبي؟ وهل أستطيع أن أزكي نفسي بنفسي؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن السؤال فيه غموض، وقد وردت الأحاديث الصحيحة في النهي عن الإسبال.. منها ما أخرجه البخاري في الصحيح عن عبد الله بن عمر عن أبيه ـ رضي الله عنهما ـ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من جر ثوبه خيلاء لم ينظر الله إليه يوم القيامة، قال أبو بكر: يا رسول الله، إن أحد شقي إزاري يسترخي إلا أن أتعاهد ذلك منه، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: لست ممن يصنعه خيلاء.

والخيلاء أمر قلبي، لكن قد يظهر أثره على صاحبه، وعلى المرء أن يحذر من الإسبال ولو كان لغير خيلاء، فمن أهل العلم من يرى أن الإسبال محرم مطلقا ولو لغير خيلاء، وقد ذكرنا خلافهم في الفتوى رقم: 21266.

وانظر كذلك الفتوى رقم: 274243.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: