كيف يبر أمه وهي تمنعه من زيارتها؟
رقم الفتوى: 283879

  • تاريخ النشر:الخميس 9 ربيع الآخر 1436 هـ - 29-1-2015 م
  • التقييم:
4580 0 128

السؤال

والدي ووالدتي منفصلان، وأعيش مع الوالد، ووالدتي تعيش في محافظة أخرى في بيت العائلة، وكلما أتصل بها وأخبرها بقدومي تغضب ولا تريد ذلك، وتتحجج بحجج كثيرة، مع العلم أنها تخبرني برضاها عني، ولكنني أخاف أن أحاسب على قطع الرحم، مع العلم أنني أكلمها على المحمول يوميا، فهل علي إثم؟.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فمادمت تحاول زيارة أمك، وهي التي تمنعك من زيارتها، فلا إثم عليك، وعليك أن تستمر في صلتها بما تقدر عليه من الاتصال وغيره، وأن تزورها إذا أمكن ذلك، فإن بر الأم من أعظم الطاعات وأجل القربات.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة