ضمان الحوادث على سائق السيارة المباشر للحادث لا على مالك السيارة
رقم الفتوى: 280603

  • تاريخ النشر:الأحد 14 ربيع الأول 1436 هـ - 4-1-2015 م
  • التقييم:
3883 0 132

السؤال

طلب مني صديقي أن يقود سيارتي فأذنت له، وأثناء قيادته اصطدم بسيارة وأتلف مرآة هذه السيارة، لكن الحمد لله سيارتي لم تتأذى.
السؤال: من عليه ضمان السيارة التي صدمها صديقي أنا أم هو؟ وإن كان الضمان علي فهل أكون أنا الضامن فقط بمعنى أنه ليس عليه شيء؟
وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالضمان على صاحبك السائق لا عليك فهو من باشر الإتلاف، جاء في الموسوعة الفقهية: لا خلاف بين الفقهاء في أن التعدي على الغير مباشرة، هو من أقوى أسباب الضمان، كما اتفقوا في الجملة على أنه إذا اجتمع المباشر والمتسبب أضيف الحكم إلى المباشر، وإن اختلفوا في بعض الجزئيات، فالقاعدة: إذا اجتمع السبب والمباشرة، أو الغرور والمباشرة، قدمت المباشرة. انتهى.

وعليه، فالضمان هنا إنما هو على صاحبك لمباشرته للحادث، وكونك أنت من مكنه من القيادة وأذن له فيها فهذا لا يسقط عنه الضمان لمباشرته للإتلاف.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة