حكم من نام عن صلاة الفجر حتى طلوع الشمس
رقم الفتوى: 266518

  • تاريخ النشر:الخميس 10 ذو القعدة 1435 هـ - 4-9-2014 م
  • التقييم:
8829 0 164

السؤال

أيقظتني أمي لصلاة الفجر، فعاودت النوم مرة أخرى، فلما استيقظت أشرقت الشمس، فصليت وتبت إلى الله، فهل علي شيء مثل الاغتسال والشهادة؟.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:           

فإذا كنت أمك قد أيقظتك بعد دخول وقت الصلاة, ثم واصلتِ النوم عمدا حتى خرج وقت الصلاة, فأنت آثمة, ويكفيك ما أقدمت عليه من قضاء تلك الصلاة, والتوبة إلى الله تعالى, ولا يلزمك الاغتسال, ولا النطق بالشهادتين من جديد، فتارك صلاة واحدة عمدا حتى يخرج وقتها لا يعتبر كافرا خارجا عن ملة الإسلام على القول الراجح, وراجعي التفصيل في الفتوى رقم:  230968.

أما إذا كان رجوعك للنوم قبل دخول وقت الصلاة, أو كان ذلك لأجل غلبة النوم من غير قصد منك, فلا إثم عليك.  وراجعي المزيد في الفتوى رقم: 98324.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة