صلاة الجماعة واجبة على الرجال حضراً وسفراً
رقم الفتوى: 25374

  • تاريخ النشر:الأحد 20 رمضان 1423 هـ - 24-11-2002 م
  • التقييم:
9810 0 280

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهأنا أسافر في نهاية الأسبوع إلى مدينة ثانية تبلغ المسافة 120 كم عن المدينة التي أسكن فيها وأبقى فيها مدة ثلاثة أيام وبعض الأحيان يومين لأنه يوجد عندي محل أكون متواجداً فيه في هذه الفترة ويوجد بقرب المحل جامع والحمد لله، ... سؤالي هل أصلي قصرا أو أصلي مع الجماعة في الجامع ..أفيدوني أفادكم الله ورعاكم ماذا أفعل وهل فضل القصر أفضل من الجماعة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فصلاة الجماعة واجبة على الرجال حضراً وسفراً، على الراجح من أقوال العلماء، لقوله تعالى: وَإِذَا كُنْتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصَّلاةَ فَلْتَقُمْ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ مَعَكَ وَلْيَأْخُذُوا أَسْلِحَتَهُمْ فَإِذَا سَجَدُوا فَلْيَكُونُوا مِنْ وَرَائِكُمْ وَلْتَأْتِ طَائِفَةٌ أُخْرَى لَمْ يُصَلُّوا فَلْيُصَلُّوا مَعَكَ وَلْيَأْخُذُوا حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ . الآية [النساء:102].
فأوجب عليهم صلاة الجماعة في الخوف والسفر، ولهذا يلزمك أن تصلي مع الجماعة، سواء حكمنا بأنك مسافر أو حكمنا بأنك مقيم، ما لم تجد من يصلي معك قصراً.
ومن سافر إلى بلد ونوى الإقامة أقل من أربعة أيام فحكمه حكم المسافر وله قصر الصلاة، إلا أن يكون البلد وطناً ثانياً له، له فيه زوجة أو أملاك وأقارب، فيتم الصلاة بمجرد وصوله إلى هذا البلد.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة