صاحب الدكان هل يعذر في تخلفه عن الصلاة في المسجد
رقم الفتوى: 246526

  • تاريخ النشر:الخميس 26 جمادى الأولى 1435 هـ - 27-3-2014 م
  • التقييم:
5373 0 175

السؤال

أبي فتح ملحمة ووظفني عنده لمدة 8 شهور وقد داومت أسبوعين ونصف إلى تاريخ اليوم من الساعة 8 ليلا إلى 11 ليلا، وعندي استراحة بين 2ـ4.30، أنام ساعة 12 ولا أستيقظ لصلاة الفجر من شدة التعب، وأبي لا يأمن على العمال الذي عنده، وهو مسافر مدة أسبوع وسأضطر للصلاة في الدكان، فهل يجوز ذلك؟ أم لا بد أن أصلي في المسجد؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا يجوز لك أن تضيع صلاة الفجر بالسهر، وعليك أن تُعدِّل مواعيد العمل، أو تأخذ بأسباب الاستيقاظ، وراجع الفتاوى التالية أرقامها: 95574، 26280، 17771.

ولو صليت جماعة في المحل فلا حرج عليك ولا يلزمك الذهاب للمسجد، فمذهب الجمهور ـ وهو المفتى به عندنا ـ أن الجماعة لا يجب فعلها في المسجد، بل يسقط وجوبها بفعلها في أي مكان، كما أوضحناه في الفتوى رقم: 128394.

ومع هذا، فالأولى بك أن تُصلي في المسجد، وتُغلق المحل وقت الصلاة، فشهود الصلاة في المساجد أولى، لما فيه من فضل عظيم، وراجع الفتويين رقم: 150541، ورقم: 151661.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة