واجب من صلى بغير طهارة صحيحة جاهلا
رقم الفتوى: 221986

  • تاريخ النشر:الأحد 25 ذو القعدة 1434 هـ - 29-9-2013 م
  • التقييم:
4736 0 200

السؤال

منذ ثلاث سنوات وأنا متزوجة، وفي أول سنة كنت أغتسل من الجنابة دون غسل شعري وأكتفي بالمسح فقط جاهلة هذا الشيء، وقبل زواجي كنت إذا احتلمت أجهل أنه يجب الغسل لسنين، فما حكم الصلوات التي صليتها؟ وهل أقضيها أم لها كفارة؟ وما حكم صيامي؟ مع أنني لا أعلم عدد الصلوات التي صليتها، وجزيتم خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فأما الصلوات التي صليتها بغير طهارة صحيحة: فتجب عليك إعادتها في قول الجمهور، وذهب بعض أهل العلم إلى عدم وجوب القضاء بناء على أن من ترك شرطا من شروط الصلاة جاهلا لم يلزمه شيء، وتفصيل المسألة تجدينه في الفتويين رقم: 125226، ورقم: 109981.

والقول بالقضاء أحوط وأبرأ للذمة، ولبيان كيفيته حيث أردت الأخذ به انظري الفتوى رقم: 70806.

وأما صومك: فصحيح، لأن الغسل من الجنابة ليس شرطا في صحة الصوم.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة