من شهد صلاة العيد فهل تسقط عنه صلاة الجمعة؟ وإن كان العيد في غير الجمعة فهل تسقط الجماعة في صلاة الظهر؟
رقم الفتوى: 217957

  • تاريخ النشر:الخميس 1 ذو القعدة 1434 هـ - 5-9-2013 م
  • التقييم:
11048 0 259

السؤال

علمت أنه إذا كان العيد يوم الجمعة، وصلى الرجل صلاة العيد فإنه لا يجب عليه أن يصلي صلاة الجمعة في المسجد، بل يجوز له أن يصليها ظهرًا في البيت, فهل هذا صحيح؟ وإن كان صحيحًا فما الحكم إذا جاء العيد في يوم آخر غير يوم الجمعة، وصلى الرجل صلاة العيد ولم يصل الظهر في المسجد بل صلاها في البيت - جزاكم الله خيرًا - ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا اجتمع عيد وجمعة في يوم واحد، فقد ذكرنا أن الراجح أن من حضر العيد يرخص له في ترك الجمعة, لكن عليه أن يصلي الظهر بدلًا عنها, وراجع أقوال أهل العلم مفصلة في الفتوى رقم: 15442.

وإذا جاء العيد في غير يوم الجمعة، فالمطلوب أداء صلاة الظهر في جماعة كسائر الأيام، ما لم يكن هناك عذر يحول بينه وبين ذلك, وقد ذكرنا في الفتوى رقم: 204910، والفتوى رقم: 142417 الأعذار المبيحة للتخلف عن صلاة الجماعة وليس من بينها شهود صلاة العيد.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة