الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية قضاء الصلوات الفائتة
رقم الفتوى: 19423

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 7 جمادى الأولى 1423 هـ - 16-7-2002 م
  • التقييم:
185580 0 604

السؤال

كيف نقضي الصلاة التي أخرناها من أجل العمل؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا يجوز للمسلم أن يؤخر الصلاة حتى يخرج وقتها إلا لعذر من أعذار أربعة وهي النوم، والنسيان، والجمع إذا رخص له فيه، والاكراه، ولا يجوز له تأخيرها لغير ذلك كعمل ونحوه، وإذا قُدِرَ أن شخصاً فعل ذلك، فالواجب عليه المبادرة بقضاء الصلوات التي تركها بادئاً بأول صلاة ثم التي تليها، حتى يقضي جميع الصلوات المتروكات، ولمزيد من الفائدة تراجع الفتوى رقم: 12700.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: