طاعة المرأة لزوجها في المعروف وحسن تبعلّها من أسباب دخولها الجنّة
رقم الفتوى: 125549

  • تاريخ النشر:الأحد 25 شعبان 1430 هـ - 16-8-2009 م
  • التقييم:
3510 0 207

السؤال

هل الزوج هو السبب الذي يدخل زوجته الجنة ؟ مع العلم بأن الزوجة تطيعه في كثير من أعماله ولكن لا تساعده في مصروف البيت وكلاهما مدرسان ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا شك أنّ طاعة المرأة لزوجها في المعروف وحسن تبعلّها له سبب من أسباب دخولها الجنّة، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا صلت المرأة خمسها، وحصنت فرجها، وأطاعت بعلها. دخلت من أي أبواب الجنة شاءت.  رواه ابن حبان في صحيحه.

وأمّا إعانة الزوجة لزوجها في النفقة فلا تجب عليها ولو كانت غنية، إلا أن تتبرع بذلك عن طيب نفس، فإنّ نفقة الزوجة والأولاد واجبة على الزوج بالمعروف، وما تكسبه المرأة من عملها هو حق خالص لها، إلا أن يكون الزوج قد اشترط  للسماح لها بالخروج إلى العمل أن تعطيه قدراً منه، فيلزمها الوفاء به، وتراجع في ذلك الفتوى رقم: 35014والفتوى رقم: 19680 .

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة