هل يشترط للعاجز أن يكبر تكبيرة الإحرام واقفاً؟
رقم الفتوى: 12432

  • تاريخ النشر:الأحد 22 شوال 1422 هـ - 6-1-2002 م
  • التقييم:
24220 0 370

السؤال

1-هل يجب في تكبيرة الإحرام الوقوف ,اذا كانت رجلي في الجبس وأصلي جالسا على كرسي...وهل أعيد صلاتي السابقة التي كنت أكبر فيها تكبيرة الإحرام جالسا؟جزاكم الله خيراً

الإجابــة

الحمد لله والصلاة السلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن كنت قادراً على القيام في الصلاة فإنه يلزمك، وعجزك عن السجود- مثلاً- للمرض لا يسقط عنك القيام ونحوه من أركان الصلاة مما تستطيع تأديته على الوجه المشروع، إذ العجز عنه لا يسقط المقدور عليه، وكان عليك أن تكبر تكبيرة الإحرام وتقرأ القرآن وأنت واقف ما دمت مستطيعاً لذلك، إلا إذا عجزت عن القيام للقراءة فيلزمك القيام لتكبيرة الإحرام إن قدرت عليه، ثم أجلس وأد بقية الأركان حسب استطاعتك. وانظر جواب رقم 5585 وما أديته من صلاة كبرت للإحرام فيها جالساً أو قرأت الفاتحة جالساً جاهلاً بأحكامها لا يلزمك إعادتها لجهلك إلا إن علمت في الوقت وجب عليك إعادتها.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة