هل يعق عن أبنائه أم يذبح شكرا لله على منزله الجديد
رقم الفتوى: 112557

  • تاريخ النشر:الأحد 14 رمضان 1429 هـ - 14-9-2008 م
  • التقييم:
3660 0 242

السؤال

بنيت بيتا جديدا ونصحوني بذبح أضحية قبل أن أسكنه وعندي ثلاثة أبناء لم أعمل عقيقة لأي منهم فما هي الأولويات العقيقة للأبناء أم الذبح للمنزل الجديد أفيدوني عن كيفية وتسمية ونية الذبح؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا شك أن عمل العقيقة أولى لكونه سنة مؤكدة كما عليه جمهور أهل العلم، ومن لم يفعلها في سابع المولود فإنه يفعلها متى قدر عليها، والأولى أن يكون يوم السابع من ولادته، فإن لم يكن فالرابع عشر، ثم الحادي والعشرين، ثم متى تيسرت بعد ذلك، لقوله صلى الله عليه وسلم: كل غلام مرتهن بعقيقة تذبح عنه يوم سابعه ويحلق ويتصدق بوزن شعره فضة أو ما يعادلها ويسمى. رواه أصحاب السنن، وأخرج البيهقي من حديث بريدة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: العقيقة تذبح لسبع أولأربع عشر أو لإحدى وعشرين.

وأما الذبح قبل دخول البيت فلا نعلم له أصلا في الشرع إلا أن يكون شكرا لله عز وجل فلا حرج فيه، وأما إن كان لدفع الجن أو دفع العين والحسد ونحو ذلك مما يزعم الناس فإنه لا يجوز، بل قد يصل إلى الشرك بالله، وراجع للأهمية الفتاوى ذات الأرقام التالية: 9406، 24328، 2287.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة