إجراء عقد النكاح عبر الهاتف
رقم الفتوى: 11076

  • تاريخ النشر:الأربعاء 7 شعبان 1422 هـ - 24-10-2001 م
  • التقييم:
8360 0 244

السؤال

أنا باكستاني أعمل بالسعودية ولظروف العمل لم أستطع السفر لباكستان لعقد قراني على خطيبتي وقد تم ذلك عن طرق الهاتف لإنهاء إجراءات عقد القران ، فقد تم سؤالي من قبل المأذون بالتليفون وبحضور عمي وهو وكيلي وخطيبتي ووكيلها والشهود هناك وتمت كل الإجراءات بالتليفون وتم عقد القران وتسجيله من قبل المأذون هناك وهو شيخ الجامع الكبير. فهل يعتبر عقد القران هذا صحيحا أم هناك شيء يشوبه ومطلوب تصحيحه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإذا كان الشهود المذكورون وولي الزوجة يعرفون صوتك معرفة تامة ، وشهدوا على أن هذا المتكلم في التلفون هو أنت ، فالظاهر أن العقد الذي تم عقده صحيح ، وليس هنالك ما يدعو إلى إعادته.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة