الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفتاوى (18) الترتيب الحالي:

  • تثبت شفعة الجوار مع الشركة في حق من حقوق الملك رقم الفتوى 35475  المشاهدات: 14750  تاريخ النشر 29-7-2003

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته- ما قولكم في رجلين اشتركا في شراء قطعة من الأرض، ثم إن أحدهما باع حصته من الأرض في وقت الغلاء لحاجته دون إعلام صاحبه بذلك، ثم إن صاحبه علم بالأمر بعد مضي عدة شهور ورخص الأسعار، فما الذي ترونه في المسألة؟ ثم هل يكون لصاحب.. المزيد

  • حكم إعلام الشريك شريكه ببيع حصته، وأخذ العوض عن حق الشفعة رقم الفتوى 33827  المشاهدات: 9582  تاريخ النشر 26-6-2003

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لقد سبق أن أرسلت إليكم سؤالا بخصوص ما إذا كانت هناك أرض مشتركة بين شخصين ، وباع أحدهما حصته دون علم الآخر ، هل يجوز للآخر أخذ عوض من البائع لقاء الكتمان، والسؤال الآن هو إذا كان الجواب بالنفي ، فحينذاك هل يجوز أخذالعوض.. المزيد

  • الشفعة في الأرض حق أثبته الشرع للشريك رقم الفتوى 9039  المشاهدات: 8997  تاريخ النشر 12-7-2001

    قام عمى ببيع نصيبة في قطعة أرض يمتلكها هو وأبي على الشيوع وهذا فى عام1968م وفى عام 1974م قام أبي برفع دعوى شفعة أمام المحكمة وحكمت له بأحقيته في الأرض محل البيع وهي الآن في حوزتي بعد وفاة أبي فهل كان من حق أبي ذلك ؟ وما موقفي أنا شرعا ؟ .. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: