مدى تأثير ارتفاع هرمون الـ(TSH) على الجسم وأثر ذلك على الحمل
رقم الإستشارة: 269937

93505 0 964

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

قبل سنة ونصف قمت باجراء عملية استئصال لورم حميد في الغدة الدرقية مما ترتب عليه إزاحة الجزء الأيمن منها بالكامل، وقد نصحني الطبيب أن لا أجري أي فحوصات أو أتناول أي أدوية قبل ثلاثة أشهر من العملية حتى يستعيد الجسم توازنه حسب رأيه، وبعد ثلاثة أشهر كانت فحوصات هرمونات الغدة الدرقية (T3,T4,tsh) طبيعية والحمد لله.

والآن وبعد مرور سنة ونصف أجريت عدة فحوصات وتبين أن (Tsh) مرتفع ففي بعض الفحوصات كان يصل إلى (9.6)، فهل لارتفاعه علاقة بتأخر الحمل؟ وما هو الحل لذلك؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Maha حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن ارتفاع معدل هرمون الـ(Tsh) يعني أن الجزء الباقي من الغدة الدرقية لا يفرز هرمون الثيروكسين كما يجب، وبالتالي فإن معدل هرمون الـ(Tsh) والذي يفرز من الدماغ يبدأ بالارتفاع أملاً في تشغيل الغدة التي لا تقوم بوظيفتها، أي أن ما تعانين منه هو خمول في الغدة الدرقية.

ومن المعروف أن خمول الغدة الدرقية قد يؤدي إلى اضطراب في الدورة الشهرية وتثبيط للإباضة، وحتى الإجهاض في الشهور الأولى من الحمل إضافة لتأثير نقص هرمون الثيروكسين على الجنين مما قد يؤدي لضعف النمو العقلي لديه، هذا إضافة إلى تأثير نقص الهرمون عليك أنت من خمول وزيادة في الوزن.

وبالتالي فلابد من تناول هرمون الثيروكسين - وذلك بالمتابعة مع طبيبتك المعالجة - عن طريق الفم ثم بعد مرور أربعة أسابيع يعاد تحليل الـ(Tsh) لمعرفة إن كان المعدل قد رجع إلى النسبة الطبيعية أم لا.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الأردن majdoleen

    شكرا الكم على المعلومات المفيدة والله يشفي الجميع يارب

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً