الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مشكلة تمزق الغضروف الهلالي الداخلي للركبة ما حلها؟
رقم الإستشارة: 2406407

749 0 7

السؤال

أعاني من تمزق الغضروف الهلالي الداخلي للركبة بدرجة degenerative مع خشونة خفيفة، علماً أن عمري 46 سنة، وقد ذهبت لعدة أطباء وكل له رأي غير الآخر، فمنهم من قال: يجب عملية لمعالجة الغضروف سواء استئصالا أو تهذيبا؛ ومنهم من قال: بعد العملية نحقن بلازما؛ ومنهم من قال: اعمل جلسات علاج طبيعي لتقوية العضلات؛ لأن العملية في سنك لن تفيد؛ ومنهم من قال: نحقن بلازما لإعادة نمو الغضاريف مرة أخرى؛ ومنهم من قال: بحقن خلايا جذعية مع البلازما، احترت بين الأطباء!

مع العلم أني أعاني من الألم عند المشي وعند قيادة السيارة، وحياتي أصبحت جحيما بسبب هذا المرض.

أرجو الإفادة علما أن ما ذكرته كان في أشعة الرنين، أما أشعة اكس فأظهرت أن كل شيء طبيعي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ جمال حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن كل ما ذكرته يعتبر من الطرق الصحيحة بالعلاج، ولكن اختيار الأولويات تكون حسب درجة الخشونة أو ما يسمى degenerative لأن للخشونة درجات، وما مدى تسببها للآلام والإعاقة عن الوظيفة، والعمر أيضا مهم.

ونصيحتي لك -أخي الفاضل- أن تجرب في البداية حقن الإبر سواء كانت زيتية (hyalorunic acid ) أو بلاسما (prp) مع العلاج الطبيعي physiotherapy والتي تؤدي إلى ثباتية الركبة وتحسن الأعراض، مع تجنب الثني الكامل للركبة، والإقلال من صعود ونزول السلالم، وفي حال عدم التحسن ننصحك بإجراء منظار ركبة لإجراء تهذيب أو استئصال الجزء المتأذي من الغضروف.

مع تمنياتي لك بالشفاء العاجل.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً