الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تأخرت الدورة الشهرية لدي، فهل أنا حامل؟
رقم الإستشارة: 2406302

3014 0 10

السؤال

السلام عليكم

أود استشارتكم في هذا الأمر، تزوجت منذ سنة تقريباً، وبعد مرور 5 شهور أجريت بعض التحاليل للتأكد من سلامتي وسلامة زوجي وقدرتنا على الإنجاب، والحمد لله كانت التحاليل مرضية للغاية، والطبيب طلب منا عدم التفكير في أسباب تأخير الحمل إلا بعد سنة.
كتب لي دواء اسمه Eltroxin خاص بالغدة الدرقية، لأن معدل نشاطها عندي بالمعدل الطبيعي لأي شخص، ولكن ليس لامرأة تريد أن تحمل، وأتناوله حتى الآن.

أريد توضيح ما يحدث معي سريعاً، منذ أسبوعين فقط شعرت بألم في القولون من اليسار، وذهبت للفحص الطبي ووصف لي أدوية، وبعد تناولها وصل الألم لظهري من الخلف جهة اليسار للأعلى، فكان الشك في مغص كلوي ووصف لي الدواء المناسب، وشعرت بالراحة، وقال لي: إنه قد يكون ذلك سبب في تأخير الحمل.

الآن الدورة منقطعة عني منذ ستة أيام، وأجريت اختبار حمل منزلي عن طريق البول، وظهر سلبياً، فهل لتعب القولون تأثير على تأخر الدورة الشهرية أو أن هناك إمكانية أن أكون حاملاً ولكن تحليل البول لا يظهر ذلك؟ مع العلم أني أشعر بآلام الطمث في ظهري من أسفل، ولكن غير ثابتة من وقت لآخر.

آسفة على الإطالة، وشكراً لسعة صدركم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمل حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ليس لتشنج القولون ولا المغص الكلوي علاقة بتأخر الدورة الشهرية، فالدورة الشهرية تحصل بتأثير مجموعة من الهرمونات المفرزة من الدماغ من تحت المهاد، والغدة النخامية تؤثر في المبيضين والرحم، حيث يفرز أحد المبيضين في كل دورة شهرية مجموعة من البويضات، تتطور واحدة وتكبر ضمن جريب ثم ينفجر وتتحرر البويضة من قشرة المبيض بالإباضة، وتهاجر إلى الرحم، وفي حال التقائها بالنطاف يحصل الحمل إن شاء الله.

في حال عدم التلقيح تنسلخ بطانة الرحم وتنزل الدورة الشهرية بعد 14 يوم من التبويض، وتختلف الدورة الشهرية من سيدة لأخرى، ويتراوح طول الدورة الشهرية بين21-35 يوماً، كما أنها تستمر من2-8 أيام، ويمكن أن تتغير وتختلف عند نفس السيدة حسب العمر والحالة النفسية والجسدية، فقد تتغير طبيعتها وصفاتها.

بالنسبة لك -أختي- يمكن عمل تحليل لهرمون الحملBHCG بالدم للكشف عن الحمل، فهو أدق، فقد يكون تحليل البول غير دقيق، وفي حال عدم وجود الحمل يمكن الانتظار أسبوع لنزول الدورة، في حال تأكيد عدم وجود الحمل بعد أسبوع، ويكون السبب في تأخير الدورة خلل بالهرمونات، ويجب عمل تحاليل هرمونية جديدة وإجراء تصوير بالأمواج فوق الصوتية للرحم والمبيضين.

بارك الله بك -أختي الفاضلة- ورزقك الذرية الصالحة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً