الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل ما فعلته في أمر التصرف بالمال أمر صائب؟!
رقم الإستشارة: 2397545

268 0 15

السؤال

السلام عليكم.

وقت من الأوقات كان عندي ٩00 دولار، وكنت بعيدا عن الأسرة في حالة سفر، وأردت شراء الدواء، وكان بقيمة ٥٠٠ دولار، وقلت لنفسي إذا اشتريت الدواء سيبقى عندي ٤٠٠ دولار فقط، وقلت أيضا 400 دولار تكفي لمدة كم؟ وهل ستكفي لأربعة أشهر؟ ثم قلت مرة أخرى إذا انتهت 400 دولار أين ستجد المال؟ فقلت: سوف أجده، نعم حقيقة لم يكن لدي جهة معينة أرجو منها المال.

نعم اقتنعت، وانتهى المال، ولم أجد المال، فما هو سبب الاقتناع؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

كثير من الناس – وأنت لست وحدك – لا يحتاطون إلى المستقبل، وبالذات في موضوع ادخار المال والحصول على المال، ويقولون نحن متوكلون وإن شاء الله سوف يأتي المال وسوف تُحلُّ المشاكل، وهذا طبعًا تصرف غير صحيح مائة بالمائة، فيجب دائمًا – أخي الكريم – الاحتياط، الاحتياط واجب، نعم نتوكل على الله، لكن يجب أن يكون الإنسان حذرا ويحتاط ويقتصد، ويعمل بالأسباب، إذا كان هناك مصدر مُعيَّن سوف يأتي منه المال فبها ونعمت، وإلَّا فيجب على الشخص أن يتصرف حسب ما عنده، ولا يصرف أكثر ممَّا يكسب.

فأنت لست وحدك – كما ذكرتُ – كثير من الناس يقعون في مثل ما وقعت فيه، ولكن هذه الأشياء نستفيد منها – أخي الكريم – في المستقبل، بأن نعمل بالاحتياط اللازم، ولا نبني آمالنا على أشياء غير واقعية وغير معروفة.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً