الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي كيفية الانسحاب من دواء اتيميل؟
رقم الإستشارة: 2389973

1420 0 29

السؤال

السلام عليكم..

أريد أن أسأل عن كيفية الانسحاب من دواء اتيميل 30 مع بعدما أصبت بالخوف والهلع الكبير، وخفقان بالقلب، ودوخة، وغثيان وقيء، أحس أنني في حلم، ذهبت عند طبيب عادي، شرحت له حالتي، فأرسلني إلى طبيب نفسي، فوصف لي في الأول زاناكس وفلوكستين، داومت عليهم وارتحت لمدة 6 أشهر، ومن ثم أقلعت عنهم بالتدريج بعد أن وصف لي اتيميل 30مغ، والحمد لله أحسست براحة.

لقد مضت 6 أشهر وأنا أداوم عليه، كنت آخذ حبة واحة بالليل، والآن أنزلته إلى نصف حبة بالليل، وأريد الانسحاب من اتيميل ولا أعرف كيف؟

أنا مقبلة على الزواج، أرجو منكم المساعدة وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نوال حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أرحب بك في الشبكة الإسلامية، عقار أتيميل والذي يسمى علمياً ميانسيرن mainserin من الأدوية المضادة للاكتئاب والمحسنة للنوم، وهو سليم جداً للدرجة التي ينصح باستعماله حتى بالنسبة لمرضى القلب وكبار السن، وبفضل من الله تعالى الدواء ليس لديه آثار انسحابية شديدة أو حادة، فإذاً التوقف منه ليس أمراً صعباً.

اجعلي الجرعة نصف حبة ليلاً لمدة أسبوعين، ثم نصف حبة يوما بعد يوم لمدة أسبوعين، ثم نصف حبة مرة واحدة كل ثلاثة أيام لمدة أسبوعين أيضاً، أي في خلال 6 أسابيع يمكن أن تتوقفين عن الدواء دون أي ارتدادات سلبية أو آثار انسحابية، لكن يجب أن تركزي على الآليات الأخرى لتحسين النوم، ومنها:
ممارسة الرياضة، تجنب النوم النهاري، تثبيت وقت النوم ليلاً، الحرص على أذكار النوم، عدم تناول محتويات الكافيين كالقهوة والشاي والبيبسي والكولا والشيكولاتة في فترة المساء، بهذه الكيفية إن شاء الله تعالى يستمر نومك على ما هو عليه من تحسن.

أسأل الله تعالى لك نوماً هانئاً، وأن يتم الزواج على خير، وأن يجعله مودة وسكينة ورحمة لكما، وأن يجمع بينكما على خير.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيراً، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً