الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من تنميل في إصبعي الخنصر والبنصر بعد العملية الجراحية
رقم الإستشارة: 2376375

1007 0 54

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قمت بعملية جراحية في يدي اليسرى الأسبوع الماضي، وهي عملية نقل للعصب الكعبري، حيث كنت أعاني من تنميل في إصبعي الخنصر والبنصر، وعدم القدرة على بسط اليد أو قبضها بشكل كامل، وقد مضى على قيامي بالعملية سبعة أيام تماما، ولكنني لا أشعر بأي تحسن، كما أصبحت أشعر بألم في الإبهام، ولون يدي أصبح مائلا للسواد.

فهل ستعود يدي إلى حالتها الطبيعية، وكم هي المدة المتوقعة لذلك، وهل هناك نصائح حول كيفية تسريع العلاج؟

أرجو الإفادة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ زيد حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فلا بد وأن الجراح الذي أجرى العملية قد أخبرك ماذا تتوقع من العملية؟ أهم شيء في هذه العملية أنها تمنع من استمرار الضغط على العصب، وبالتالي فإنها تمنع من تضرر العصب أكثر مما هو متضرر بسبب الانضغاط، وأن نتائج العملية تعتمد على شدة الأعراض قبل العملية، وأن هناك مضاعفات لمثل هذه العملية، منها تضرر العصب والالتهاب، وتضرر الأوعية الدموية، واستقرار الوضع مع الأعراض دون تحسن ملحوظ، واستمرار الألم والتنميل، واستمرار التنميل.

إن كان التنميل ليس مستمرا، أي أنه متقطعا، فهذا يشير إلى أن الأمور قد تتحسن، إلا أنه إذا استمر، فإن النتائج تختلف من مريض لآخر، ولو أن معظم المرضى تتحسن عندهم الأعراض بشكل كبير، وعند بعضهم تزول تماما، إلا أن جزءا من المرضى قد تستمر الأعراض عندهم.

ومن ناحية أخرى: فإن التحسن قد يستمر تدريجيا حتى 12-18 شهرا بعد العملية، وأما تغير لون الجلد، فأما أن يكون بسبب نزف تحت الجلد، وأما إن كانت كل اليد، فقد يكون هناك انضغاط على الأوردة بسبب الجبيرة، إن كان قد تم وضع اليد بالجبيرة إلا أنه يجب أن تراجع الطبيب بأقرب وقت لفحص اليد، ومعرفة سبب هذه الأعراض، وبالتالي التدخل العلاجي إن احتاج ذلك.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً