الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يسبب دواء سيبروفلوكساسين تليفا بالكبد؟
رقم الإستشارة: 2371353

1525 0 43

السؤال

السلام عليكم..

عانيت من ضعف وألم بالأعصاب بسبب عرض جانبي لدواء سيبروفلوكساسين، وأخذت حقن نيوروتون لمدة 6 أيام متتالية، فهل هذا مضر للكبد؟ وهل يمكن أن يكون حدث تليف حتى ولو بسيط؟ لأني قرأت أن كثرته تسبب تليفا بالكبد؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمود حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

على وجه الدعابة نقول لك -أخي الفاضل- أن الكبد لم يصنع في الصين أو تايوان حتى يحدث له تليفا بسبب تناول مضاد حيوي أو تناول وجبة غير صحية، والمعروف أن أهم وظيفة للكبد هو أنه يعتبر مصنعا للتخلص من النفايات على مدار اليوم دون كلل أو ملل، ولا يؤدي ذلك إلى ضرر للكبد.

ولذلك يمر الطعام، وما يتم امتصاصه من الأمعاء إلى الكبد عن طريق الدورة الدموية البابية portal viens:

أولا: للتخلص من المواد الضارة التي قد تصل إلى الطعام، ثم تصل مكونات الطعام المهضوم من الأحماض الأمينية الناتجة عن هضم البروتينات والأحماض الدهنية الناتجة عن هضم الدهون والسكر الناتج عن هضم النشويات والمواد الكربوهيدراتية، والذي تم تنقيته إلى القلب من خلال الوريد الكبدي hepatic vein.

ولا يؤدي تناول المضاد الحيوي أيّا كان إلى ألم أو ضعف في الأعصاب، ولكن قد يؤدي إلى غثيان، وإلى بعض الدوخة والثقل في الجسم، وإلى بعض الدوار، ولكن سرعان ما يتخلص الكبد وتتخلص الكلى من المادة الفعالة، ويعود الجسم إلى حالته الطبيعية، والذي يؤدي إلى تليف الكبد هو الإصابة بالفيروسات الكبدية، أو الإصابة بالبلهارسيا المعوية، أو شرب الكحول، ولا يحدث تليف كامل للكبد، بل تحدث جزر من تدمير وتليف الخلايا الكبدية، وتظل باقي خلايا الكبد تعمل إلى أن يصل لحالة من الفشل في أداء وظيفته hepatic failure وهذه مرحلة متقدمة في المرض عافانا الله وأياكم منها.

وحقن نيوروبيون تتكون من فيتامين ( B ) المركب (ب1 و ب6 وب 12 ) مفيدة للجسم ولتغذية الأعصاب، ولا تؤدي إلى ضرر.

ولتجنيب الكبد الكثير من المشاكل: ضرورة منع التدخين إذا كنت مدخنا، وعدم تناول أطعمة مجهولة المصدر، وتناول الأدوية حسب وصفة الطبيب، وفحص الدهون الثلاثية TG ، وعمل حمية غذائية للتخلص من دهون الكبد، والإكثار من الفواكه ذات اللون الأسود، وتناول المزيد من الحبوب من الشوفان والبرغل وحبوب القمح المجروش، وتناول الخضروات الطازجة والمطبوخة، وشرب المزيد من الماء، وممارسة الرياضة.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً