الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من قلق نفسي وخوف وذلك بسبب ألم الصدر
رقم الإستشارة: 2361300

1541 0 58

السؤال

السلام عليكم
أعاني من قلق نفسي وخوف جاءني بسبب ألم الصدر، وراجعت عدة أطباء، منهم من قال إنه بسبب تهيج القولون، ومنهم من قال: ارتجاع المريء، راجعت طبيب القلب فقال: إنه بسبب ارتفاع ضغط الدم، وعملت رسم تخطيط القلب وظهر سليماً، والايكو ظهر سليماً، والحمد لله.

كما راجعت طبيب نفسية، ووصف لي الاندرال مع علاج زولفت، ووصف لي طبيب القلب علاج منع تخثر 75 مل، وعلاج الدهون 20 ملي حبة يومياً، وطبيب الباطنية وصف لي الامبرازول 40 ملي للقولون وارتجاع المريء.

راجعت طبيب نفسية ووصف لي زولفت 50 ملي نصف حبة صباحاً لمدة أسبوع، وإذا تحسنت أستمر، وإذا لم أتحسن أضيف حبة كاملة، والاندرال عند الصباح والمساء 10 ملي غراماً، وإذا احتجت ثلاثة مرات يومياً.

أنا أستخدم علاج دستور بلص 160-.12.5 لارتفاع ضغط الدم، حبة، هل يوجد تداخلات دوائية؟ وما الذي لا يوجد فيه تداخل دوائي أو تفاعل دوائي؟ وهل يوجد تفاعلات دوائية بين الأدوية المستخدمة sertraline؟ هذا اسم علاج طبيب نفسي مع الاندرال؟ وهل يوجد ضرر في استخدام الاندال؟ وعلاج منع بلافكس تخثرClopacin 75 mg وعلاج روزفاستاتين 20ملي للدهون هذا علاج طبيب القلب.

أعاني من تسارع منذ عام 1995م، عند الشعور بالخوف والقلق، وأستخدم الاندرال عند الحاجة، ولم أستخدم علاج الطبيب النفسي زولفت، ولا الامبرازول، خوفاً من ارتفاع الضغط أو أي تداخل دوائي أو تفاعل دوائي بينها جميعاً.

لقد فقدت الشهية ونزل وزني أكثر من 10 كليو غراماً، وطبيب القلب وصف العلاج للحمية، لأني أعاني من السمنة في البطن، ودائماً ما أشعر بالحرارة من الجهة اليسرى من وجهي، وهل هذا نابع من الحالة النفسية؟

أجريت المفراس للرأس، والحمد لله ظهر سليماً، هل توجد علاقة بين القولون والحموضة الزائدة في المعدة والحالة النفسية؟ وهل توجد بين الأدوية تداخل أو تفاعلات تمنع من استخدامها؟ وما هو المضاد الحيوي والتهاب الحنجرة والقصبات الهوائية؟

أصبحت حالتي النفسية غير مستقرة، وأصبحت أفكر في حالتي النفسية، وأعيش الوسواس والقلق المستمر، هل يوجد أي مانع دوائي من استخدام علاج زولفت مع باقي الأدوية، ولا يسبب أي ضرر أو ارتفاع ضغط الدم، واستخدام الامبرازول؟

ما هو العلاج المناسب لحالتي النفسية، والتي لا تسبب أي تداخل دوائي أو تفاعلات؟ دائماً أشعر بالخوف حتى من تناول الطعام، واستخدام الفاليوم بدل زولفت الذي وصفة لي طبيب الباطنية.

هل يوجد تداخل بين الفاليوم وعلاج زولفت إذا استخدمت الاثنين معاً، والفاليوم عند الحاجة؟ لأن استخدام زولفت يحتاج وقتاً حتى يبدأ بالعمل، لقد كثرت الأدوية ولم أستخدم زولفت والامبرازول، خوفاً من تفاعلات أو تداخل دوائي.

ما هو المضاد الحيوي لالتهاب الحنجرة والقصبات الهوائية دون أن يوجد تداخل دوائي؟ حتى لو استخدمت دواء زولفت فهل ينفع معي علاج الزولفت لحالتي النفسية؟ لأني لا أحب كثرة الأدوية لما لها من آثار سلبية، وما هو العلاج المناسب لحالتي النفسية؟

إذا استخدمتها جمعياً هل يوجد ضرر؟ سألت الأطباء فقالوا: لا مانع، والصيدلي قال: يوجد مانع، وأنا في حيرة من أمري.

أفيدوني، جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أسأل الله لك العافية والشفاء والتوفيق والسداد.
فالقلق النفسي والتوترات والمخاوف كثيرًا ما تُسبِّبُ انقباضاتٍ في القفص الصدري، لذا يحسّ الإنسان بألمٍ في القفص الصدري، والناس أيضًا تتخوّف من أمراض القلب، لذا تظهر هذه الأعراض النفسوجسدية من آلامٍ وخلافه في منطقة الصدر.

أخي الكريم: أنت قمت بالإجراء الصحيح وقمت بمقابلة الأطباء، وأنا أؤكد لك أن الأدوية التي كُتبتْ لك هي أدوية سليمة، فقط لا داعي لتناول الإندرال، ما دمت تتناول الـ (كلوباكسين Clopacin) لعلاج ضغط الدم.

الـ (زولفت) والذي يُعرف باسم علميًا (سيرترالين) لا يتعارض أبدًا مع الأدوية الأخرى التي وُصفتْ لك.

الـ (امبرازول) لعلاج أو تخفيف الحوامض للجهاز الهضمي قطعًا يجب أن يكون لمدة مُحددة، شهرين، أو ثلاثة مثلاً، أو حسب ما نصحك الطبيب به، لكن لا يوجد تعارض أبدًا مع الزولفت.

برامج تخفيف الوزن يجب أن تكون مصحوبة بممارسة الرياضة، لأن الرياضة حقيقة تؤدي إلى إزالة القلق والتوتر، وتؤدي إلى استرخاء نفسي واسترخاء جسدي، ففائدة الرياضة فائدة عظيمة جدًّا أخي الكريم.

أرجو ألا تُكثر من التردد على الأطباء، اجعل لنفسك متابعة دورية منتظمة مع طبيب تثق به، خاصة فيما يتعلق بعلاج ارتفاع الضغط والدهنيات واضطرابات الجهاز الهضمي، وقطعًا أعراض الجهاز الهضمي مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بحالتك النفسية، فحين تتناول الزولفت أعتقد أن معظم الأعراض التي تعاني منها سوف تختفي تمامًا.

احرص – أخي الكريم – على النوم الليلي المبكر، وحاول أن تستفيد من وقتك بصورة إيجابية، ولا تترك مجالاً للفراغ أبدًا، حيث إن الفراغ يضرُّ كثيرًا بالصحة النفسية والجسدية عند الإنسان.

بالنسبة للمضادات الحيوية: لا تستعجل – أخي الكريم – في استعمال المضادات الحيوية، إذا أثبت الطبيب أنه لديك التهاب مثلاً في الجيوب الأنفية – أو خلافه – فهنا سوف يقوم الطبيب بوصف المضاد الحيوي المناسب بالنسبة لك، وبصفة عامّة: عقار (اوجمنتين Augmentin) يُعتبر عقار سليم، وهو من المضادات الحيوية الممتازة جدًّا، لكن – كما ذكرتُ لك – لا تستعجل في استعمال المضادات الحيوية إلَّا لضرورةٍ بيِّنة واضحة.

بالنسبة للـ (فاليوم): لا أقول لك أنه يتعارض مع الزولفت، لكن الفاليوم قطعًا قد يُسبب التعوّد إذا تناوله الإنسان باستمرار، وحين تتناوله مع الزولفت ربما يزيد معدّل الاسترخاء أو يكثر النوم لديك، لكن لا يوجد تعارض حقيقي ما بين الدواءين، خاصة إذا كانت جرعة الفاليوم لا تتعدّى الخمسة مليجرام (مثلاً) وجرعة الزولفت لا تتعدى خمسين مليجرامًا.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً