الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ألم شديد في الجانب الأيمن للقفص الصدري، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2346957

2150 0 131

السؤال

أنا شاب عمري 24 سنة، عندي ألم شديد في الجانب الأيمن أسفل آخر ضلع للقفص الصدري مباشرة، ولديّ قولون عصبي، وأمساك دائم يزيد الألم خاصة عند الجلوس وبعد الأكل، وخصوصا الأكل الدسم، يخف الألم عند ارتداء رباط ضاغط حول الصدر، الألم منذ 10 - 12 سنة.

أحب الأكل المالح منذ الصغر، وأصبت قبل ذلك بوجع لكن في الجانب الأيسر السفلي للكلية اليسرى، وكان يخف عند شرب بيريل شراب شعير.

الألم في الجانب الأيمن أسفل آخر ضلع للقفص الصدري لا يخف عند تناول أقوى المسكنات أو باسط للعضلات أو دهان منطقة الألم بدهانات عضلات مثل موف وابوفاس.

عملت أشعة عادية ومقطعية للصدر ولم تظهر أي كسر أو شروخ بالعضلات أو مشاكل بالرئة -الحمد لله-.

عملت أشعة تليفزيونية على المرارة والقولون، وليس هناك أي مشلكة -الحمد لله-، والله تعبت! كيف يستمر ألم 12 سنة، ومعظم الدكاترة تقول شد عضلي!

هل هناك شد عضلي يدوم 12 سنة؟

أرجو الإفادة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمود حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

إن الآلام التي تكون في هذه المنطقة تكون إما بسبب:

- حصوات أو التهاب في المرارة، أو أن يكون هناك مشكلة في الكبد، وهذا قد تم استبعاده بإجراء صورة للمرارة والكبد.

- أن يكون السبب القولون العصبي نفسه، والألم في هذه الحالة يترافق مع أعراض القولون العصبي، وكما تعلم فإن آلام القولون العصبي لا توقظ الإنسان من النوم، لذا يجب أن تراقب الأعراض إن كانت تترافق مع أعراض القولون العصبي الذي تخف الأعراض مع التغوط.

- من الأسباب أن يكون هناك رض سابق على هذه المنطقة مما سبب تضرر الضلع أو الغضروف الذي يربط الأضلاع مع عظم القفص.

فإن كان الألم على مسار الضلع أي فوق الضلع نفسه فيكون من الضلع أو غضروف الضلع، وتزيد الأعراض مع حركة الجذع، مثلا عند دوران الجذع لليمن ولليسار أو عندما يتم أخذ نفس عميق، فإن كل هذه الأمور تشير إلى أن المشكلة هي في الضلع أو المفصل بين الضلع والغضروف، وعند طلب صورة بالتصوير الطبقي يتم تنبيه طبيب الأشعة إلى أن المطلوب هو التركيز على جدار الصدر أي الأضلاع والغضاريف.

أما إن كان الألم في أعلى البطن وأسفل، أي أنه تحت مستوى الضلع، أي أنه عند ملامسة الضلع لا يكون مؤلما، وإنما في أعلى البطن نفسه هو المؤلم، فقد يكون من القولون العصبي.

أن كانت الآلام لا تخف مطلقا مع المسكنات العادية مثل الفولتارين أو naproxen حبتين في اليوم فقد لا يكون من جدار الصدر؛ لأن آلام الصدر تخف مع هذه الآلم، وقد لا تختفي إلا انه إن كان هناك تحسن فإنه يتم الطلب من المريض الاستمرار عدة أسابيع، في بعض الأحيان إن تم التأكد من أن الغضروف الملتصق بالضلع هو السبب فقد يتم إعطاء حقنة كورتيزون حوله.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً