الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل التجراتول مناسب للاضطراب الوجداني؟
رقم الإستشارة: 2310344

2450 0 137

السؤال

السلام عليكم

أنا شاب أتعالج من الاضطراب الوجداني، وفي الوقت الحالي أعاني من الاكتئاب.

الأدوية هي:

ليثيوم 400 : قرصين.
لامكتال 100 : قرصين.
سيبرالكس 10 : قرص.
تجريتول 400 : قرصين.

بدأت آخذ قرصين تجريتول سى ار 400 في اليوم، بجرعة واحدة، هل هذه الجرعة ممكن أن تسبب الطفح الجلدي؟ وبدأت آخذ الجرعات دون تدرج.

ما هي المدة المطلوبة لأجل أن يظهر التأثير الكامل لمفعول الدواء؟ وهل تعتبر هذه الجرعة جيدة وكافية أم تحتاج إلى التعديل؟ وهل (تجريتول وابليفاى) يعتبر فعالاً مع النوبات المختلطة وسريعة الدوران؟

قرأت أن الليثيوم غير فعال مع النوبات المختلطة وسريعة الدوران، فهل هذا صحيح؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أشكرك على إثرائك لاستشارات الشبكة الإسلامية، وتواصلك السابق معنا كان تواصلاً ممتازًا ومفيدًا، وأسأل الله لك العافية.

أخي الفاضل محمد: كما اتفقنا سلفًا حالتك تتطلب المتابعة الطبية النفسية المباشرة، وأنا أعرف أنك حريص على أن تتواصل مع طبيبك، وما تُرسله لنا من استشارات هو من أجل الإثراء أو الإضافة في بعض الأمور التي قد تكون ليست واضحة بالنسبة لك.

أيها الفاضل الكريم: التجراتول من الأدوية الفاعلة لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطبية، فقط يُعاب عليه أنه ربما يُقلل من فعالية الأدوية الأخرى؛ لأنه يزيد من نشاط الأنزيم الذي يعرف باسم (سيتوكروم Cytochrome 450)، وهو الأنزيم الذي يحدث من خلاله استقلاب الأدوية الأخرى وتمثيلها أيضيًّا على مستوى الكبد، بخلاف ذلك فهو دواء جيد.

الجرعة التي تتناولها هي جرعة عالية، أو جرعة جيدة، لم تصل لمرحلة السُّميَّة، لكن لا تتعدَّاها قطعًا، إذا تناولتها صباحًا ومساءً أفضل من أن تتناول الثمانمائة مليجرام كجرعة واحدة، وإن كان ذلك ليس بالممنوع وليس بالخطير.

أيها الفاضل الكريم: الطفح الجلدي يحدث في بدايات العلاج لدى بعض الناس، إذا لم يحدث بعد ذلك فلن يحدث، والطفح الجلدي ليس مرتبطًا بالطفح الجلدي كبيراً كانت أو صغيراً، إنما هو نوع من الحساسية التلقائية التي قد تحدث حتى مع الجرعات الصغيرة البسيطة.

التأثير الكامل للدواء والفعالية تتفاوت من إنسان إلى آخر، أنا أرى أن فترة ستة أسابيع كافية جدًّا لأن يظهر المفعول الفعلي العلاجي الحقيقي للأدوية التي تتناولها، والجرعة جيدة وكافية جدًّا.

بالنسبة لسؤالك: هل التجراتول والإبليفاي يعتبران فعالان مع النوبات المختلطة وسريعة الدوران؟ النوبات المختلطة وسريعة الدوران أفضل علاج لها هو الدباكين وليس التجراتول، والإبليفاي لا بأس به، لكن يأتي في المرحلة الثانية.

بالنسبة لليثيوم: بالفعل هو ليس فعّالاً بدرجة عالية مع النوبات المختلطة وسريعة الدوران.

أرجو أن أكون قد أجبتُ على أسئلتك، وأسأل الله تعالى أن ينفع بنا جميعًا، وكل عامٍ وأنتم بخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً