أشكو من ألم في الحلق ولدي مخاوف من السرطان، ساعدوني
رقم الإستشارة: 2279256

98992 0 734

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أحس بألم بسيط في أعلى الحلق من الجهة اليسرى، ولا أعلم إن كان مصدره اللوزة اليسرى أم لا! بدأ الأمر عندما أحسست بألم بسيط عند البلع في الجهة اليسرى من الحلق، وكان الألم في البداية متموضعاً بجانب تفاحة آدم، وكنت أشعر به عند الضغط على المكان أيضاً. وبعد فترة أصبح الألم في أعلى الحلق، ولا أعلم إن كان مصدره اللوزة اليسرى وينتقل أحيانا للجهة اليمنى، ولكن بشكل نادر.

الألم مضى عليه أكثر من شهر أو قرابة الشهرين، ولم أذهب للطبيب كرهاً مني لزيارة المستشفيات، والآن الألم يأتي بشكل قليل جداً، وقد يمر يوم أو حتى يومين بدون أن يأتي، وإن أتى يستمر لثانية أو ثانيتين ويذهب.

وأريد أن أذكر أني أعاني من الحموضة في أحيان ليست بالقليلة، وأنا أيضا كثير الوسوسة بخصوص الأمراض، وأخاف أن يكون هذا سرطانا بالحلق، وبالسابق وسوست بأن لدي سرطانا باللسان، لأني نظرت إلى حليمات التذوق في آخر لساني بالجهتين اليمنى واليسرى، وصورتها وأرسلتها لصاحبي وهو طبيب أسنان، وقال لي هم أكبر من الطبيعي، ولكنه أمر عادي، والكثير من الناس لديهم بحجم أكبر أيضاً.

فما دام لا يزيد الحجم ولا يوجد دم أو ألم؛ فالوضع طبيعي، ومنذ قراءتي لكلامه أصبحت أتخيل الألم، ولكني حاولت تجاهله فذهب عني، وقبل هذا أيضا أحسست بشيء علق بحلقي في الجهة اليسرى، عندما كنت آكل طعام الإفطار، ومنها بدأ وسواس الحلق، رغم أني لم أهتم في بداية الأمر، ومرت فترة أصبحت أشعر وكأن شيئاً يخنقني، وكل مرة أصدر صوتاً لأتأكد أن صوتي لم يتغير، أو لم تصبني بحة بالصوت.

حاولت أن أتناسى وذهبت عني هذه الأعراض، والآن أتت الأعراض التي شرحتها في بداية رسالتي، وعاد خوفي من جديد!

في قرارة نفسي أعلم أنه لا يوجد شيء، ولكن أيضا توجد لدي مخاوف أنه ربما يجب علي أن أفحص عند الطبيب، وبنفس الوقت لا أريد لأني أكره المستشفى، وأشعر بالمرض إذا دخلتها!

مشاعر سلبية جدا أدخلتني في دوامة، وجعلتني أرى الحياة من زاوية ضيقة وكئيبة، وبدون أي طعم للسعادة! وسوست بسرطان بالغدد وأصبحت أتحسس كل غدد رقبتي، وسوست بسرطان اللسان والآن الحلق، ووسوست بأمراض القلب والرئة والدماغ وووو...

ربما الحسنة الوحيدة التي خرجت بها هي أني لم أدخن سيجارة في حياتي، لأني أخاف من أمراض القلب والرئة، ولكن مع هذا أوسوس لأن أبي وأخي يدخنون، وكثيراً ما أشم رائحة الدخان، ولكن أحاول أن أبتعد عنهم وقتها -قدر الإمكان-!

أعرف يا دكتور أني أطلت، وأصبحت الأفكار في رسالتي متداخلة، وأني لأصدقك القول أخاف أن هذا سيسبب عدم وصول الفكرة بالشكل المطلوب!

الله المستعان! ووفقكم لطاعته وحفظكم، وجزاكم كل الخير لما تقدمونه لإخوانكم من مساعدة، دون طلب مقابل أو طلب شكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لا يوجد ما يدعو للتداخل في الأفكار بالنسبة لشكايتك، أو عدم وصول الفكرة؛ فالأمر واضح وهو أنه مجرد وسواس مرضي، وخوف من المرض.

لعلمك فإن السرطان على الأغلب غير مؤلم وخاصة في بدايته، ولا يتنقل في الأعراض من مكان لآخر، كما أنه ولو كان هناك ألم فهو لن يزول أبدا مهما أخذت من الأدوية، وأنت ليس لديك هذه الأعراض البتة، بل على العكس كل ما تعاني منه مجرد نخزات خفيفة لثوانٍ ومتنقلة، قد تكون مجرد تشنجات عضلية في البلعوم أو حساسية بسيطة، وليس الأمر مخيفا، ولا داعي لأن تخاف من رؤية الطبيب؛ حيث إن هذا يقطع الشك لديك باليقين بدل أن تأخذك الأوهام يمنة و يسرة، ليس لديك أي من الأورام أو السرطانات التي ذكرتها.

عليك بالتوكل على الله تعالى، وترك هذه الأوهام، والاهتمام بما يفيدك في الدنيا والآخرة؛ حيث إن الفراغ هو السبب الأساسي في التفكير المرضي ووسوسة الشيطان.

مع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية من الله تعالى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر ronalut21@gmail.com

    السلام عليكم انا امي تعاني تقريبا من نفس الاعراض

  • السعودية عبود

    جواب شافي

  • تركيا جنان

    Zجزكي الله خير

  • السعودية وليد

    مثلي والله

  • السعودية ميش

    السلام عليكم
    انا مريت بنفس مراحلك بالضبط طلعلي جرح بتللسان وخوفني الدكتور وعشت بتوتر الى ان طلع نتيجة الخزعه وبعدها وسوست بالحلق وعجزت اخرج من هذي الدوامه

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً