الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أرشدوني، فأنا مقبل على الزواج، وأشعر بضعف القذف.
رقم الإستشارة: 2264049

6171 0 181

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا شاب عمري (21) عاماً، مقبل على الزواج في الأشهر القليلة القادمة، أرجو منكم أن ترشدوني وتعطوني بعض النصائح الخاصة بالمقبلين على الزواج، ونصائح لما بعد الزواج، ونصائح التحذير من الجوانب السلبية.

أشعر بأن قوة القذف عندي ضعيفة، وعرفت ذلك من خلال العادة السرية، ولكن الآن تبت وامتنعت عنها.

فما هي النصائح والحلول لضعف قوة القذف. وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ففي البداية لا داعي للقلق أو التوتر، ولا داعي للتفكير بعمق دون داعي في الأمور الجنسية؛ لأن كثرة التفكير والقلق تأتي -في الغالب- بنتائج عكسية.

وفيما يتعلق بقوة القذف، فأرى أن الأمر يختلف تماماً بعد الزواج عنه من ممارسة العادة السرية، فوجود شريك جنسي، ومعدلات إثارة عالية لم تتعرض لها من قبل؛ تؤدي إلى قوة القذف والمتعة القصوى، وهذا بعكس ما يحدث في العادة السرية.

وبصفة عامة عليك بالنصائح التالية:

- الاستمرار في التوقف عن العادة السرية، وتجنب المثيرات الجنسية، والتزام غض البصر، وتجنب الاختلاط.

- الحرص على الرياضة المنتظمة، والتغذية الجيدة خاصة الحليب، وعسل النحل، وغذاء الملكات، والتمر، والخضار الطازجة، والفواكه، والمأكولات البحرية باعتدال.

- تجنب التدخين، وتجنب التعرض لدرجات حرارة عالية، وتجنب الملوثات البيئية قدر المستطاع.

- تجنب تناول أدوية بصورة مزمنة مستمرة، إلا بإشراف طبيب متخصص.

- النوم مبكراً، وتجنب الإجهاد البدني والذهني، خاصة قبل الزواج.

- التريث في العلاقة الجنسية بعد الزواج مع الزوجة، والتزام الهدوء والتريث؛ حتى لا تسبب قلقاً أو خوفاً للزوجة.

- أفضلية استخدام (جيل) مرطب في أول مرات للجماع، وذلك بدهانه على رأس القضيب، وعند فتحة المهبل للزوجة؛ وذلك لتيسير الإيلاج.

- عند فض الغشاء من الأفضل التوقف، وترك الزوجة حتى يقف الدم، وترتاح نفسياً، ومن ثم تعود لها بعد استعدادها لذلك، ولا داعي لاستخدام مطهرات موضعية وما شابهها. ففض الغشاء أمر بسيط، ولا مشكلة فيه، ولو لم يحدث نزول قطرات دم؛ فهذا وارد في كثير من الحالات، حيث يكون الغشاء غير قابل للفض، ويحتاج لتدخل جراحي؛ فلا داعي لإزعاج الزوجة.

- لتحسين القدرة الجنسية والقذف، فيمكنك تناول مقوي عام للجسم قبل الزواج بشهر وهو: Neurobione)) حقنة عضل كل (3) أيام، وroyal jelly + ginsing)) مرة واحدة يومياً.

ومرحباً بك للتواصل معنا؛ لمتابعة الحالة، وتوضيح أي تساؤلات. والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً