الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من التهاب جلدي دهني وتضخم العقد اللمفاوية في الرقبة
رقم الإستشارة: 2259195

3535 0 231

السؤال

السلام عليكم

أعاني من التهاب جلدي دهني مزعج من 15 عاما على الوجه واليدين ومنتصف الصدر وفروة الرأس.

تعالجت كثيرا ولم أشف منه، واستخدمت جميع أنواع الكريمات (بيتا ميتازون – موميتازون ديكساميتازون)، مع العديد من التركيبات والكبسول ومضادات الفطور والكورتيزونات، وبدون فائدة!

مع مرور السنين بدأ يتطور التهاب الجلد على الوجه ليصبح على شكل فراشة, وقد ظهر هذا المرض بعد إصابتي وقتها بالتوكسوبلاسموز، وتعالجت منه بالروفامايسين.

يوجد عندي ضخامة بالعقد اللمفاوية بالرقبة، مجهولة السبب منذ 2011م، وهذا تقرير التصوير متعدد الشرائح CT، لوحظ العديد من الضخامات العقدية على مسار السباتي بالطرفين، وبمستوى التفرع السباتي أيضاً, أكبرها 12 ملم بالأيمن خلف أعلى التفرع السباتي، وبالمثلث الخلفي لأسفل العنق بالأيسر، أكبرها بقطر 8 ملم.

يلاحظ عدة ضخامات عقدية صغيرة أسفل الغدة النكفية بالطرفين، لا يشاهد آفات كيسية أو كتلية بالرقبة, الغدة الدرقية تبدو طبيعية الحجم ومتجانسة البنية، وحاليا اعتدت عليها وصغر حجمها قليلاً عن السابق.

أعاني أيضا من آلام بأسفل الظهر والقدمين، خاصة أثناء النوم، وصباحا رنين مغناطيسي للعمود الفقري وطبيعي تماما.

من الناحية النفسية تقلبات بالمزاج بدون سبب واضح, قلق وضيق شديد مع عصبية ونرفزة, اضطرابات بالكلام لم تكن موجودة عندي، مع نسيان فجائي بشكل أقل.

التحاليل: تعداد عام وصيغة وسكر، وكولسترول وشحوم وكرياتين وبول وفيدال ورايت CRP – RF وسرعة تثفل كلها طبيعية.

تحليل ANA سلبي، حتى تحليل Anti histone طبيعي، ANTI DNA سلبي, مع وجود ارتفاع بحمض البول 7.9، معايرة فيتامين D/27.

تباينت آراء الأطباء حول وجود داء بهجت من عدمه فطبيب العيون نفي، والبعض الآخر أكده، وتم الشك بوجود الذئبة، وتعالجت بالفينيتوئين سبع سنوات، 1993 – 2000م، لوجود نوبات اختلاجيه، وتحليل الذئبة طبيعي.

بالنسبة للخزعة رفضها أغلب أطباء الجراحة واقترحوا المراقبة فقط بسبب صغر حجمها، وآخر طبيب قرر أن يجريها لي، وعند فحص الرئتين ظهر أزيز بالرئتين، وهذا قد يؤثر أثناء التخدير, ولم تجر الخزعة.

هل هذه متلازمة أم أن كل مرض له علاج, أريد فقط علاج التهاب الجلد الدهني على الأقل، لأن وجهي شكله سيء نوعاً ما، وأصبحت أخجل من الناس.

جزاكم الله كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ABD حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أتصور –أخانا الكريم- من وصفك أنك تعاني من الإكزيما الدهنية بفروة الرأس والوجه وبعض الأماكن الدهنية الأخرى المذكورة باستثناء اليدين، وهذا النوع من الأكزيما يكون متكرراً، بمعنى أنه قد يختفي لفترة أو تقل شدته، ثم يعاود في الظهور، أو التهيج مرة أخرى، ويجب التكيف مع المشكلة التي تعاني منها واستخدام العلاجات المتاحة بشكل فعال، وآمن في نفس الوقت حتى يتم السيطرة على مشكلتك بدون آثار جانبية؛ لأن أغلب العلاجات الفعالة تحتوي على الكورتيزون الموضعي كما ذكرت، ويمكنك استعمال علاجات طبية فعالة للتخلص من هذه المشكلة مثلBetnovate scalp application or Elocom lotion بواقع مرة واحدة يومياً لمدة من أسبوع إلى أسبوعين فقط حسب الحاجة حتى يتم التخلص من القشور والالتهاب والحكة والاحمرار، ثم تستمر بعد ذلك في استعمال الشامبوهات المضادة للقشرة مرة أو مرتين أسبوعياً حسب الحاجة بشكل تبادلي بين الأنواع المذكورة لاحقا حتى تحافظ على فروة الرأس صحية، وخالية من القشور والاعراض المذكورة، وهذه الشامبوهات الـ Selenium sulphideأو Phytheol intense، أو Decros antidandruff، أو Kelual DS، وبهذا الأسلوب العلاجي يمكنك التغلب والسيطرة على المشكلة التي تعاني منها، وإذا عاودت المشكلة مرة أخرى يمكن استخدام العلاج الطبي، ولكن لوقت قصير، وهكذا، وأنصح أن يكون ذلك تحت الإشراف الطبي والقشور الموجودة في الوجه وبعض الأماكن الدهنية الأخرى هي جزء من مشكلة الأكزيما الدهنية ويمكن علاجها بنفس الأسلوب المذكور سابقا واستخدام كريم مثل الهيدروكورتيزون 1% لفترة قصيرة وبشكل متقطع ويمكن استعمال المرطبات ومستحضرات الوقاية من الشمس بشكل مستمر حتى تقلل من الحاجة الى استعمال الكريمات الطبية.

لا أتصور أنك تعاني من متلازمة بهجت لعدم وجود مظاهر لذلك مثل قرح الفم و الاماكن التناسلية وغيرها، أيضا الذئبة الحمراء اختباراتها سلبية ANA, Anti n DNA حتى ال Antihistone سلبي ولا توجد أي أعراض أخرى للمرض باستثناء احمرار الوجه والذي أتصور أنه جزء من مشكلة الأكزيما الدهنية، وهو مرض نادر الحدوث في الرجال.

أما بالنسبة لانتفاخ الغدد الليمفاوية في المناطق المذكورة، ففي الغالب هو نتيجة وجود التهاب أو عدوى متكررة في الأماكن المرتبطة بالغدد الليمفاوية في هذا المكان؛ لأنه - كما تعلم - أن الغدد الليمفاوية هي مصدر الإمداد بالخلايا المناعية التي تخلص الجسم من الميكروبات والأنسجة غير الطبيعية، وغيرها من المشكلات الأخرى التي تصيب الإنسان وتحتاج إلى تفاعل مناعي للتخلص منها، ولذلك تتفاعل وتكبر في الحجم عند حدوث التهابات، أو أي تغيرات في الأماكن التي تغذيها، ومن العلامات الجيدة أن الغدد المذكورة قلت في الحجم عن السابق.

السبب الرئيسي والشائع لانتفاخ الغدد الليمفاوية هو الالتهاب، أو العدوى المتكررة، وفي أحوال قليلة يكون السبب هو بعض الأمراض المناعية، أو الفيروسية، أو الأورام وغيرها.

أنصحك بأن تقوم بزيارة طبيب الأمراض الجلدية والجراحة العامة للتأكد من التشخيص ومن سبب تضخم الغدد الليمفاوية ولكل سبب من اسباب التضخم له أعراض وعلامات مميزة بالغدد نفسها، أو بالمناطق التي تغذيها، وكذلك بالنسبة للصحة العامة، ولتقييم أي شكوى أخرى تعاني منها، قد يحتاج الطبيب لعمل بعض الإجراءات والفحوصات الأخرى مثل: تحاليل الدم، أو بعض أنواع من الأشعة، أو أخذ عينة، أو ما شابهه؛ للتأكد من السبب المؤدي لتضخم الغدد الليمفاوية، ونحمد الله لعدم وجود مشكلات بالأشعة المقطعية، والعلاج يكون بعد التأكد من التشخيص وسببه.

أنصح كذلك بمراجعة طبيب العظام والنفسية لتقييم مشكلة ألم أسفل الظهر والقدمين وكذلك تقلب المزاج والنسيان إكلينيكيا وعمل ما يلزم.

أتمنى لكم التوفيق، وحفظكم الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً