الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يمكن أن يجتمع الحمل مع الدورة الشهرية؟
رقم الإستشارة: 2191635

520212 0 1343

السؤال

السلام عليكم
أشكر لكم ما تقدمونه، وجزاكم الله كل خير.

أنا متزوجة منذ أكثر من شهر.

سؤالي: هل يمكن أن تأتيني الدورة الشهرية في الشهر الأول من الحمل، أم أن الدورة دليل قاطع على عدم وجود حمل؟

علما أني أستخدم حبوب وارفارين 8.5 مج لتخثر الدم؛ حيث إني مصابة بنقص بروتين سي أو اس في الدم.

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نون حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نرد لك الشكر بمثله, ونبارك زواجك, ونسأل الله عز وجل أن يكتب لك فيه كل الخير.

بالنسبة لسؤالك عن الحمل مع وجود دورة شهرية: هذا غير ممكن، ويستحيل حدوثه عمليا, والدورة الشهرية ستتوقف في نفس الشهر الذي يحدث فيه الحمل.

فمثلا: إن كانت آخر دورة عند السيدة قد نزلت بتاريخ 30-9-2013, وهذه السيدة تتوقع نزول الدورة القادمة بتاريخ 30 -10-2013 لكن حدث حمل في هذا الشهر, فإن هذه الدورة، أي دورة 30-10-2013 ستتوقف؛ لأن بطانة الرحم التي كان من المفترض أن تنسلخ وتنزل على شكل دم وإفرازات -وهذا هو التعريف العلمي للدورة- ستتحول إلى عش أو فراش ليعشش فيها الحمل, فإن انسلخت البطانة ونزلت دورة, فلا يمكن للحمل أن يعشش, وإن عشش الحمل, فلا يمكن للدورة أن تنزل.

وباختصار أقول لك: نعم، إن كانت السيدة متأكدة تماما من أن الدم النازل هو دم دورة (وليس بسبب آخر) فهذا ينفي تماما حدوث الحمل.

لكن هنالك حالات نادرة يجب ذكرها هنا, فمثلا قد يصادف حدوث حمل غير طبيعي (مثل الحمل خارج الرحم)؛ حيث قد يحدث نزيف من بطانة الرحم، وتبدأ بالانسلاخ في نفس موعد الدورة؛ لأن الحمل لم يعشش فيها, بل عشش خارج الرحم, فهنا قد تلاحظ السيدة نزول دم وتظنه دم دورة, لكنه غالبا ليس بمواصفات الدورة, وغالبا ما يترافق مع حدوث ألم في البطن, لم تعهده السيدة.

لذلك أكرر ثانية بأن نزول الدورة بالشكل الطبيعي هو الذي ينفي وجود الحمل, أما إن لم يكن الدم كما اعتادته السيدة في دورتها, فيجب عمل تحليل للحمل في الدم لنفي وجود الحمل، خاصة إن ترافق هذا الدم مع وجود ألم.

وأنتهزها فرصة هنا لأنبه أخواتي وبناتي السائلات: بأن أي دم ينزل مع الحمل, يجب اعتباره علامة مرضية وغير طبيعية, ويجب على السيدة التوجه مباشرة للطبيبة لمعرفة مصدره، فلا يوجد في طب النساء والولادة ما يسمى بالعامية (الحمل الغزلاني) والحمل الطبيعي والسليم يجب ألا يترافق مع نزول أي كمية لدم من الرحم مهما كانت قليلة, ومهما كان لونها.

نسأل الله العلي القدير أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • البحرين R

    السلام عليكم ورحمة الله ...

    اعتذر على المداخلة ولكن لي سيدة من معارفي قد استمرت لها الدورة الشهرية لشهرها السادس وكانت في موعدها وبعدها توقفت الى الولادة .. فاظن ان بعض الحالات النادرة يحدث هذا الشيء وشكرا ...

  • السعودية نعسانه

    وانا اذكر من اقاربي سيده اتتها الدوره في موعدها ولمدة طبيعيه ولما طهرت بان حملها سبحان الله.

  • مصر ام مريم

    انا كنت حامل فى بنتى الكبيرة حمل غزلانى اول شهر جاتنى الدورة عادى بس بكميه قليله اول يوم كان عادى وتانى يوم قلت واتحولت للون بنى وتقريبا خلصت تالت يوم وماعرفتش انه حمل الا لما خلصت الدورة والمبايض تعبتنى جدا وعملت تحليل وطلعت حامل بس كنت تقريبا كل دورة اتعب فى وقتها جدا ولو اتحركت ينزل دم والحمد لله الحمل عدى على خير وولدت بنوتى الجميله

  • السعودية مراام

    سبحان الله انا صديقتي حملت وللشهرالخامس تجيهاالدورة بانتظام وفي السادس توفقت وماشاءالله جابت ولد

  • الجزائر هالة

    انا في حملي الاول صارلي نفس الشبء

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً