الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أنظم وقتي وأذاكر دروسي بشكل جيد؟
رقم الإستشارة: 2157124

61292 0 687

السؤال

أنا فتاة في الصف الأول الثانوي، بدأت دراستي منذ شهرين، وأريد أن أحصل على درجات عالية في امتحاناتي، وكذلك عائلتي، مشكلتي هي تنظيم يومي، وإليكم برنامجي اليومي: الاستيقاظ والذهاب للمدرسة، ثم الرجوع منها، ثم الذهاب إلى دروسي، وهذا كله يأخذ وقتاً كبيراً من الصباح حتى الساعة الثامنة مساء، وعندما أعود للبيت أشعر بالتعب والإرهاق، وقررت أني لن أجاهد نفسي في النوم، فأنام للفجر، وبعد فترة لا تتجاوز الساعة والنصف لا أستطيع أن أذاكر فيها ما أريد أن أذاكره، وأيضاً أشعر بأني أحتاج لنوم إضافي؛ لأني أتذكر المعركة التي سأخوضها من ذهاب للمدرسة ومن ثَم الدروس، لا أعرف ماذا أفعل، ولديّ الجمعة والسبت إجازة في الأسبوع، هل أذاكر فيهما كل ما علي؟ وأيام المدرسة لا أذاكر فيها إلا القليل.

أيضاً سأشعر بالملل، ومن ثم ضياع الوقت، وأريد المراجعة، أشعر في أحيان كثيرة أني أريد شخصاً من الخيال يوجهني، ماذا أفعل لكي أنجز ما علي من أشياء كثيرة، وقد اخترت أن أقول مشكلتي التي تكاد تخنقني كلما تذكرتها لهذا الموقع، لما أرى فيه من إجابات واقعية للمتسائلين، وأرجو الرد بما يصلح لي أن أفعله، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الابنة الفاضلة/ مروة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحابته ومن والاه.

بداية نشكر لك ابنتنا الفاضلة تواصلك مع الموقع، ونشكر لك الاهتمام بالسؤال، ونشكر لك أيضًا هذا السؤال الذي يدل على حرصك على الخير، ونحن سعداء حقيقة بتواصل بناتنا وأبنائنا معنا، وشرف لنا أن نكون في خدمة الشباب، خاصة في هذه الأسئلة التي تدل على جدية ورغبة في الخير، فإن شعورك بالمشكلة وشعورك بأن القضية تحتاج إلى تنظيم واهتمام، هذا هو بداية النجاح، فنسأل الله أن يديم عليك فضله ونعمه، ونكرر ترحيبنا بك في كل وقت وبأي سؤال، ونسأل الله أن يعيننا على الإجابة، وأن يعيننا على خدمة الفضلاء والفاضلات من أمثالك، ونتمنى لك النجاح في دراستك والنجاح في حياتك.

لا شك أن المسلم بحاجة فعلاً لأن يعرف قيمة الوقت، فنحن لا نملك أغلى من هذه الثواني التي تمر، لأنها تبدو من أرخص الأشياء، لكن لا نستطيع شرائها حتى بأغلى الأثمان، والوقت هو الحياة، والمسلمة مطالبة أن تنظم وقتها وحياتها حتى تستفيد الفائدة القصوى من عمرها، وأحوج الناس إلى تنظيم الوقت قطعًا هم طلاب العلم، وأتمنى أن تبرمجي يومك، وأن تجعلي يومك دائمًا يبدأ بالصلاة، فإن الفلاح والنجاح يبدأ بحمدنا لفالقِ الإصباح، وبمواظبتنا على أذكار المساء مع الصباح، ثم بسجودنا لرب النور والصباح، بعد ذلك الإنسان يتوجه إلى الله تبارك وتعالى بسؤاله التوفيق، ثم تبدأ المشوار باستعدادها لدراستها.

ونتمنى دائمًا أن يكون الكتاب إلى جوارك تُلقي إليه نظرات، تحاولي أن تلخصي القضايا التي تحتاج إلى حفظ في أوراق سهلة الحمل، استفيدي من الوقت الضائع الصغير الذي يضيع بين تحرك الإنسان من مكان إلى مكان، وجلوسه في مكان، واستعداده أيضًا للذهاب إلى المدرسة، فإذا رجعت من المدرسة فنحن نقترح عليك أخذ قيلولة، لأن الجسم يحتاج إلى حظه من الراحة وحقه من الطعام، والقيلولة تعين الإنسان على مواصلة المشوار، ثم عليك أن تستيقظي لصلاة العصر، وبعد ذلك يكون لك فرصة لمراجعة الواجبات وحلها، وبعد ذلك نقترح عليك ربع ساعة كنوع من الترفيه والترويح، يمكن أن تجلسي فيه مع الوالد، أو مع الوالدة، أو تشغلي نفسك بأمر ما، ثم تصلي المغرب، ثم بعد ذلك إذا احتجت لشراب شيء من الشاي أو العصير أو نحو ذلك أو القهوة، ثم تبدئي مرحلة المذاكرة، فإذا جاء العشاء صليت العشاء، وتناولي طعامك، ولا مانع من أن تقرئي قليلاً، ثم بعد ذلك تخلدين إلى النوم وترتاحين، فإذا جاء آخر الليل يكون لك ركعات وسجود لله تبارك وتعالى، وإذا استطعت أن تستفيدي من هذا الوقت الباكر فإن في ذلك بركة عظيمة جدًّا.

ثم نأتي بعد ذلك للتفاصيل، فهذا الجدول يحتاج إلى تفصيل داخلي، بأن تجعلي لكل مادة يومًا، وينبغي أن يكون في الجدول كذلك مرونة، ونحن نفضل أن تكون هناك قراءة يوميًا، قلّت أم كثرتْ، ثم تضاعفي المجهود في يوم العطلة – الجمعة والسبت – تضاعفي المجهود لتراجعي وتحفظي الأمور التي تحتاج إلى حفظ، ونتمنى أن يكون هذا التنظيم وهذا التقسيم للجدول معلّقاً في مكان واضح، وتشجعي نفسك على الالتزام، ونقترح عليك في نهاية الأسبوع أن يكون لك مع الأسرة زيارات أو تواصل مع أفراد الأسرة، كما أرجو أن يكون لك جزء يومي كما قلنا قبل المغرب تسلمي فيه على الوالد والوالدة وتجلسي معهم دقائق معدودة، لأن تجديد النشاط وقطع الدراسة بمثل هذه الأعمال مما يعين الإنسان على أن يركز في دراسته.

والمهم جدًّا أيضًا أن تشجعي نفسك على كل إنجاز تحقق، واعلمي أنك الآن بدأت تفكرين بطريقة صحيحة، فلا تحزني ولا تنزعجي، ولا تضيعي الوقت في التفكير في هذه الأمور، وكوني عملية، فابدئي بعمل جدول، ثم بعد ذلك لا مانع بعد شهر أن تقيّمي ما حصل معك والاستفادة الحاصلة، ويمكن أن تكتبي إلينا حتى نتناقش في بعض التفاصيل، وقطعًا هناك أمور ستضح لك من خلال البرنامج العملي بعد أن تبدئي في تطبيقه عمليًا، ونسأل الله لك التوفيق والسداد والنجاح.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر اسراء

    انابجدمتشكرةجدا

  • المغرب كوثر متوكل

    سكراااااااااااااااا جزيلا

  • مصر مروة حسام

    الافضل لكى ان تنظمى وقتك بالساعات مثلا الساعة 1-مزاكرة عربى والساعة 2-مزاكرة رياضيات والساعة 3-مزاكرة انجليزى والساعة 4-مزاكرة فيزياء وهكزا وتحبى اقولك ان من طلب العلا سهر الليالى ولكن لاتنسى صلاة الفجر ولا زكر اللة لانة هو المعين على كل شى

  • العراق زهرة بغداد

    شكرا جزيلا على هذا الكلام الرائع فقد رفع معنوياتي للدراسة

  • مصر محمد

    شكرا جدا على ذلك الجدول وانه مفيد للغايه والحمد الله انا دلوقتى بسسب الجدول طالع الاول فى كل المواد والحمد الله وشكرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً