الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من الالتهابات المهبلية، فهل الدش المهبلي مضر؟
رقم الإستشارة: 2140874

9031 0 310

السؤال

السلام عليكم.

أنا أعاني من التهابات متكررة من عمر 15 سنة، في كل مرة نوع جديد، إما بكتيريا، أو فطريات، استخدمت مضادات وتحاميل، ارتحت لمدة أسبوع، ثم عادت، علما بأنني أجريت تحليل السكر، وكانت النتيجة في أعلى المعدل الطبيعي، واستخدمت مانعا للحمل وهي حبوب ياسمين، والآن نصحتني الدكتورة باستخدام الدش المهبلي بعد كل لقاء جنسي.

فما الحل مع الالتهابات؟ وهل الدش المهبلي مضر؟ وهل يظهر في تحليل البول أي التهابات إذا قام به زوجي؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم تالا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن استخدام حبوب منع الحمل لفترة, قد يؤهب إلى حدوث التهابات فطرية في المهبل عند بعض النساء, فإن كانت الإفرازات عندك بيضاء متجبنة ( أي كقطع الجبن) فهي بسبب وجود فطريات قد تكون نشطت بسبب الحبوب، أو بسبب كثرة تناول المضادات الحيوية.

وإن كانت صفراء، أو خضراء، وذات رائحة, فهي بسبب بكتيري أو فيروسي.

ولا أنصحك بالغسولات المهبلية، فهي قد تجعل شفاء أي التهاب أصعب، لأنها تغير في بيئة المهبل الحامضية, وتقلل من مناعته، وإن تكرر استخدامها بعد كل جماع فهي ستضر كثيرا.

ويمكنك تجربة دواء يأتي على شكل عبوات من الكريم الجاهزة، لتوضع في المهبل, ويسمى clindamycin 2% cream, وضعي كل يوم عبوة داخل المهبل لمدة 7 أيام, مع استخدام كريم يسمى (كيناكومب KENACOMB )، يدهن على الفرج ثلاث مرات يوميا، ولمدة أسبوع أيضا, مع الحفاظ على منطقة الفرج جافة قدر الإمكان, وتلافي الرطوبة، وعدم لبس الملابس الضيقة جدا, وعند تنظيف الفرج أو التشطيف، يجب عليك التنظيف من الإمام إلى الخلف، وحتى لا يحدث أي تلامس بين منطقة الفرج وفوهة المهبل.

إن الالتهابات البولية لا تؤدي عادة إلى التهاب في المهبل، إلا في حالات نادرة جدا, ولكن يجب كنوع من الاحتياط، أن يتم عمل تحليل زراعة للسائل المنوي وللبول عند الزوج، في حال تكرر الالتهابات عند الزوجة.

نسأل الله عز وجل أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً