English| Deutsch| Français| Español

  قال يونس بن عبيد قال: لا تجد من البر شيئاً واحداً يتبعه البر كله غير اللسان؛ فإنك تجد الرجل يكثر الصيام، ويفطر على الحرام، ويقوم الليل، ويشهد بالزور بالنهار  

ارتفاع الضغط
ضغطي يرتفع مع الحركة، فهل يلزمني الدواء؟

رقم الإستشارة: 2202405

د. عطية إبراهيم محمد

السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عمري 26 سنة, وطولي تقريبا 168سم, ووزني 76 كغ, منذ 3 سنوات ذهبت لطبيب, فقاس لي ضغط الدم, فصدم, وجده ربما 17/10, فأجريت كل التحاليل اللازمة, وتسجيلا على القلب, وكل شيء, ولله الحمد كل شيء لا بأس به، ولبست آلة تقيس الضغط لمدة 24 ساعة.

قال لي الطبيب: ضغطك في حالة الراحة ممتاز، لكن في الحركة يرتفع, وقال لي: لا داعي للدواء, فقط اكتفِ بطعام دون ملح.

مع العلم أني رياضي, ولا أدخن, وملتزم ولله الحمد, وعندما أقيس في هذه الفترة أجده متذبذبا 14/9 أو 13/8.

وأنا أعمل أستاذا, وعندما أدرس وأنفعل مع التلاميذ أحس بتنميل برأسي, واحمرار بوجهي, وفي الفترة الأخيرة أصبحت أتناول الثوم.

فما توجيهاتكم الغذائية؟ وهل يلزمني البدء بالدواء؟ وهل من وصفة من الطبيعة دون العقاقير؟

نفع الله بكم.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلا يمكن الاعتماد على قراءة واحدة في تشخيص ارتفاع ضغط الدم, والأصل أن يتم ذلك في أكثر من 3 قراءات, كل ثلاثة أيام, ويتم تسجيل القراءات في سجل معد لذلك, ويتم القياس بجهاز معاير مسبقا, أي جهاز دقيق, حيث في كثير من الأحيان لا تعبر القراءة عن الواقع, ويكون هناك خطأ بشريا أو من الجهاز.

ويفضل عدم شرب المنبهات, مثل الشاي والقهوة, قبل القياس بساعة, ويفضل الجلوس لعدة دقائق في العيادة, أو المركز الصحي لقراءة بعض المطويات لمدة 5 إلى 10 دقائق قبل قياس الضغط, ويفضل شراء جهاز ضغط, وتعلم كيفية قياس الضغط في المنزل؛ لتجنب ما يعرف بارتفاع الضغط في المراكز الصحية والمستشفيات (white coated hypertension).

وتغيير نمط الحياة من خلال ممارسة الرياضة, والتقليل من الملح في الأكل, وإنقاص الوزن, وترك التدخين, والتقليل من الدهون في الطعام, والحياة الهادئة بعيدا عن الانفعال والتوتر هي خط العلاج الأول لارتفاع الضغط, مع قياس وظائف الغدة الدرقية.

والانفعال الزائد يرفع من نسبة هرمون الأدرينالين, وهو الذي يؤدي إلى التوسع في الأوعية الدموية الطرفية, وهذا يؤدي إلى الاحمرار في الوجه, والتنميل, وارتفاع الضغط, وزيادة نبض القلب, ولذلك يجب التعامل مع المواقف بالهدوء المطلوب.

والغذاء الصحي يحتوي على الفواكه والخضروات الطازجة والمطبوخة, والحبوب مثل الشوفان, والقمح النابت, والجريش, والإقلال من الدهون, والزيوت, وتناول الدجاج المشوي, والأسماك, وتجنب الملح والمخللات, مع ممارسة الرياضة.

وفي قراءة 130 / 80 أو 140 / 90 لا تحتاج إلى أدوية, ولكن يكفي المتابعة, وفحص نسبة الكوليستيرول في الدم, وتسجيل القراءات, وتغيير نمط الحياة كما ذكرنا, ولا قلق إن شاء الله.

وفقك الله لما فيه الخير.