الفقه المقارن

المغني

موفق الدين عبد الله بن أحمد بن قدامة

دار إحيار التراث العربي

سنة النشر: 1405هـ / 1985م
رقم الطبعة: الأولى
عدد الأجزاء: عشرة أجزاء

الكتب » المغني لابن قدامة » كتاب الكفارات

مسألة ومن وجبت عليه بالحنث كفارة يمينمسألة مقدار ما يعطى كل مسكين وجنسه من الكفارة
مسألة لا يجزئ في الكفارة إخراج قيمة الطعام ولا الكسوةمسألة ويعطي من أقاربه من يجوز أن يعطيه من زكاة ماله في كفارة اليمين
مسألة لم يصب إلا مسكينا واحدا في كفارة اليمينمسألة الكسوة أحد أصناف كفارة اليمين
مسألة إعتاق الرقبة في كفارة اليمينمسألة اشتراها بشرط العتق فأعتقها في الكفارة
مسألة اشترى بعض من يعتق عليه إذا ملكه ينوي بشرائه الكفارةمسألة ولا تجزئ في الكفارة أم ولد
مسألة المكاتب عبد يجوز بيعه فأجزأ عتقه كالمدبر في كفارة اليمينمسألة ويجزئه المدبر في كفارة اليمين
مسألة إجزاء الخصي في كفارة اليمينمسألة ولد الزنى عتقه عن الكفارة
مسألة لم يجد إطعاما ولا كسوة ولا عتقا في كفارة اليمينمسألة كان الحانث عبدا حكم كفارة اليمين
مسألة حنث وهو عبد فلم يكفر حتى عتقمسألة كفارة اليمين تجمع تخييرا وترتيبا
مسألة من ملك رقبة تجزئ في الكفارة لا يجزئه الصياممسألة أطعم المكفر بعض المساكين وكسا الباقين حيث يستوفي العدد
مسألة أعتق نصفي عبدين أو نصفي أمتين أو نصفي عبد وأمة في كفارة اليمينمسألة أعتق نصف عبد وأطعم خمسة مساكين أو كساهم في كفارة اليمين
مسألة شرع في الصوم ثم قدر على العتق أو الإطعام أو الكسوةمسألة اليمين على نية الحالف
مسألة فإن لم ينو شيئا رجع إلى سبب اليمين وما هيجهامسألة حلف لا يسكن دارا هو ساكنها
مسألة حلف لا يدخل دارا فحمل فأدخلهامسألة حلف لا يدخل دارا فأدخل يده أو رجله أو رأسه أو شيئا منه
مسألة حلف ألا يلبس ثوبا وهو لابسهمسألة حلف أن لا يأكل طعاما اشتراه زيد فأكل طعاما اشتراه زيد وبكر
مسألة حلف لا يزورهما أو لا يكلمهما فزار أو كلم أحدهمامسألة حلف أن لا يلبس ثوبا فأشترى به أو بثمنه ثوبا فلبسه
مسألة حلف أن لا يأوي مع زوجته في دار فأوى معها في غيرهامسألة حلف أن يضرب عبده في غد فمات الحالف من يومه
مسألة حلف أن لا يكلمه حينا فكلمه قبل الستة أشهرمسألة حلف أن يقضيه حقه في وقت فقضاه قبله
مسألة حلف أن لا يشرب ماء هذا الإناء فشرب بعضهمسألة قال والله لا فارقتك حتى أستوفي حقي منك فهرب منه
مسألة حلف على زوجته أن لا تخرج إلا بإذنهمسألة حلف أن لا يأكل هذا الرطب فأكله تمرا
مسألة حلف أن لا يأكل تمرا فأكل رطبامسألة حلف لا يأكل لحما فأكل الشحم أو المخ أو الدماغ
مسألة حلف ألا يأكل الشحم فأكل اللحممسألة حلف ألا يأكل لحما ولم يرد لحما بعينه
مسألة حلف ألا يأكل سويقا فشربه أو لا يشربه فأكلهمسألة حلف بالطلاق ألا يأكل تمرة فوقعت في تمر فأكل منه واحدة
مسألة حلف أن يضربه عشرة أسواط فجمعها فضربه بها ضربة واحدةمسألة حلف أن لا يكلمه فكتب إليه أو أرسل إليه رسولا
مسألة: الجزء العاشر
[ ص: 3 ] كتاب الكفارات الأصل في كفارة اليمين ، الكتاب والسنة والإجماع ; أما الكتاب فقول الله تعالى : { لا يؤاخذكم الله باللغو في أيمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الأيمان فكفارته إطعام عشرة مساكين من أوسط ما تطعمون أهليكم أو كسوتهم أو تحرير رقبة فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام ذلك كفارة أيمانكم إذا حلفتم واحفظوا أيمانكم كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تشكرون } الآية وأما السنة ، فقول النبي صلى الله عليه وسلم { إذا حلفت على يمين ، فرأيت غيرها خيرا منها فائت الذي هو خير ، وكفر عن يمينك } . في أخبار سوى هذا . وأجمع المسلمون على مشروعية الكفارة في اليمين بالله تعالى .

السابق

|

| من 128

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة