أحاديث الأحكام

المصنف

عبد الله بن محمد بن أبي شيبة

دار الفكر

سنة النشر: 1414هـ/1994م
رقم الطبعة: -
عدد الأجزاء: ثمانية أجزاء

الكتب » المصنف » كتاب الديات

الرجل تجب عليه الدية وهو من أهل البقر أو الغنمدية الخطأ كم هي
دية العمد كم هيشبه العمد ما هو
في الخطأ ما هوفي الموضحة كم فيها
إبل الموضحة ما هيفي الآمة كم فيها
المنقلة كم فيهافيما دون الموضحة
الموضحة في الوجه ما فيهاالأذن ما فيها من الدية
الأنف كم فيهأرنبة الأنف والوترة وجائفة الأنف
في كسر الأنفالعين ما فيها
الحاجبين ما فيهماشعر الرأس إذا لم ينبت
الأشفار ما قالوا فيهافي الأجفان
الشارب ما فيه إذا نتففي الفم
إذا ذهب سمعه وبصرهإذا ادعى أن سمعه قد ذهب
إذا ذهب صوته ما فيهإذا أصابه صعر ما فيه
الرجل يضرب عينه فيذهب بعض بصرهالشفتان ما فيهما
اللسان ما فيه أذا أصيبالذقن واللحيين ما فيهما
اليد كم فيهااليد يقطع منها بعدما قطعت
الترقوة ما فيهاكم في كل سن
من قال تفضل بعض الأسنان على بعضالأصابع من سوى بينها
كم في كل أصبعمن قال أصابع اليدين والرجلين سواء
الأعور تفقأ عينهالأعور يفقأ عين إنسان
السن إذا أصيبت فاسودتالسن إذا أصيبت كم يتربص بها
السن يكسر منها الشيءالسن السوداء تصاب
في العين القائمة تنخسباب الرجل كم فيها
الجائفة كم فيهاالجائفة في الأعضاء
الذكر ما فيهالحشفة تصاب كم فيها
اليد الشلاء تصاباليد أو الرجل تكسر ثم تبرأ
الظفر يسود ويفسدالرجل يصيب من الرجل
الضلع إذا كسرفي البيضتين ما فيهما
في لسان الأخرس وذكر العنينالمنكب يكسر ثم يجبر
من فتق المثانةفي الصلب كم فيه
الثديان ما فيهماالعبد يجني الجناية
العبد يجني الجناية فيعتقه مولاهالعبد يقتل الحر فيدفع إلى أوليائه
إذا عفي عن المملوك ما يكون حالهالحر يقتل العبد خطأ
العبد تفقأ عيناه جميعافي سن العبد وجراحه
الحر يشج العبد أو يجرحهالعبد يجرح العبد
الرجل يقتلونه النفر فيدفعون إلى أوليائهفي جنين الأمة
جنين البهيمة ما فيهفي جنين الحرة
الذي يصيب الجنين يكون عليه شيءفي قيمة الغرة ما هي
الغرة على من هيمن قال لا يقاد من جائفة ولا مأمومة ولا منقلة
العظام من قال ليس فيها قصاصالسائق والقائد ما عليه
الردف هل يضمنالعقل على من هو
جناية المدبر على من تكونجناية المكاتب ما فيها
المكاتب يجنى عليهفي أم الولد تجني
في العقلالرجل يخرج من حده شيئا فيصيب إنسانا
الدابة تنفح برجلهاالدابة تضرب برجلها
الفحل والدابة والمعدن والبئرالمهر يتبع أمه فيصيب
الدابة المرسلة أو المنفلتة تصيب إنسانافي عين الدابة
في الدابة يقطع ذنبهاالرجل يستعين العبد بغير إذن مولاه
المرأة تجني الجنايةالعمد الذي لا يستطاع فيه القصاص
شبه العمد على من يكونالرجل يقتل العبد خطأ
العمد والصلح والاعترافجناية الصبي العمد والخطأ
الدية في كم تؤدىفي اعتراف الصبي
من قال دية اليهودي والنصراني مثل دية المسلممن قال الذمي على النصف أو أقل
من قال إذا قتل الذمي المسلم قتل بهمن قال لا يقتل مسلم بكافر
في الرجل يقتل المرأة عمداالقصاص من الرجال والنساء
في جراحات الرجال والنساءالرجل يقتل عبده
الحر يقتل عبد غيرهالجنين إذا سقط حيا ثم مات أو تحرك أو اختلج
الصبي الصغير تصاب سنهالمجنون يجني الجناية
المسلم يقتل الذمي خطأالرجل يقتل فتعفو امرأته
المرأة ترث من دم زوجهامن قال تقسم الدية على من يقسم الميراث
من كان يورث الإخوة من الأم من الديةالرجل يقتل فيعفو بعض الأولياء
العقل على من يكونالطبيب والمداوي والخاتن
الرجل ينقتل فيعفو عن دمهالرجل يقتل في الحرم
من قال لا يزاد على دية الذي يقتل في الحرمالرجل يخنق الرجل
الرجل يضرب الرجل فلا يزال مريضا حتى يموتالرجل يصدم الرجل
الحائط المائل يشهد على صاحبهالرجل يقع على الرجل أو يثب عليه
الرجل يضرب الرجل فينتزع يدهالرجل يضرب الرجل حتى يحدث
الرجل يشج الرجل فيقتص له فيموتمن قال ليس عليه دية إذا مات في قصاص
من قال العمد بالحديدإذا ضربه بصخرة فأعاد عليه
الرجل يقتله النفرمن كان لا يقتل منهم إلا واحدا
الرجل يصيب نفسه بالجرحالإمام يخطئ في الحد
الرجل يقتل ابنه خطأالقوم يشج بعضهم بعضا
الكلب يعقر الرجلمن قال لا قود إلا بالسيف
العبد يجني الجناياتمن قال ليس لقاتل المؤمن توبة
في تعظيم دم المؤمنمن قال العمد قود
الصبي والرجل يجتمعان في قتلرجل قتل رجلا عمدا فجلس ليقاد منه
الرجل يقتل وله ولد صغارالزند يكسر
الرجل يجرح من كان لا يقتص به حتى يبرأالرجل يأمر الرجل فيقتل آخر
الرجل يريد المرأة على نفسهاالرجل يقتل الرجل ويمسكه آخر
فيما تعقل العاقلةما جاء في القسامة
اليمين في القسامةكيف يستحلفون في القسامة
القود بالقسامةالدم كم يجوز فيه من الشهادة
القسامة إذا كانوا أقل من خمسينالقتيل يوجد بين الحيين
القسامة من لم يرهاالرجل يقتل في الزحام
المكاتب يقتل أو يقتلرجل رمى بنار فأحرق دار قوم
بين المسلم والذمي قصاصرجل شج رجلا فذهبت عينه
القوم يدفع بعضهم بعضا في البئر أو الماءالرجل يجد مع امرأته رجلا فيقتله
الرجل يشهد ترمى امرأته بالشيء أو أمتهالرجلان يشهدان على رجل بالحد
الرجل يجب عليه القتل فيدفع إلى الأولياءالرجل يقتل ابنه
الرجل تخرق أنثياهالرجل يستكره المرأة فيفضيها
الرجل يستسقي فلا يسقى حتى يموتما يحل به دم المسلم
العبد يوجد قتيلاالدم يقضي فيه الأمراء
المعاهد يقتلأربعة شهدوا على رجل بالزنا فرجم
الرجل يصيب ابنه الشيء فيهبهالرجل يقطع يد السارق
الرجل يصب الماء في الطريقالرجل يقتص له أيحبس
المثلة في القتلالرجل يجني الجناية وليس له مولى
في قتل المعاهدأول ما يقضى بين الناس
الرجل يموت في القصاصالسن الزائدة تصاب
الرجل ينخس الدابة فتضربرجل جدع أنف عبد
الرجل يصيب الرجل فيصالح عليه ثم يموتفيما يصاب في الفتن من الدماء
الرجل والغلام يقفان في الموضع لا يدرىرجلان شجا رجلا آمة وموضحة
إن المسلمين تتكافأ دماؤهمالدابة والشاة تفسد الزرع
المكفوف يصيب إنسانافي جناية ابن الملاعنة
رجل قتل رجلا فحبس فقتله رجل عمدافي قوله تعالى فمن تصدق به فهو كفارة له
الرجل يصاب بخبل أو دمحر وعبد اصطدما فماتا
قوله تعالى وإن كان من قوم بينكم وبينهم ميثاقالقود من اللطمة
الضربة بالسوطالرجل يستعير الدابة فيركضها
رجل قتل رجلا فذهبت الروح من بعض جسدالرجل يوقف دابته
الدامية والباضعة والهاشمةالعبدان يجرح أحدهما
الرجل يقدم بأمان فيقتله المسلمالنسوة يشهدن على القتل
التغليظ في الديةامرأة ضربت فأسقطت
الاستهلال التي تجب به الديةفي شعر اللحية إذا نتف فلم ينبت
في المملوك يضربه سيدهفي قتل اللص
العقل على رءوس الرجالالشيء يسقط فيقع على إنسان
الرجل يقتص له فيما دون النفسالمرأة تضرب وهي حامل
إذا قتل العبد العبد عمداالقتيل يوجد في سوق
الرجل يكري الدابة فيركبهاالوالي يأمر القوم الشيء
امرأة نذرت أن تحج مزمومة فانخرم أنفهافيمن قتل رجلا خطأ ثم آخر عمدا
رجل قتل عمدا ففر فلم يقدر عليهالرجل يوجد مقطوعا
من قال ليس في دية الدنانير والدراهم مغلظةالرجل يصالح على الدية ثم يقتل القاتل
امرأة حملت من الزناصاحب المعبر يعبر بدواب
في شحمة الأذنالقوم يجرح بعضهم بعضا
مسألة: الجزء السادس
3712 [ ص: 269 ] ( 22 ) كتاب الديات

( 1 ) [ الدية كم تكون ؟ ] .

( 1 ) حدثنا أبو عبد الرحمن بقي بن مخلد قال حدثنا أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي شيبة العبسي قال : حدثنا سفيان بن عيينة عن عمرو عن عكرمة قال : قضى النبي صلى الله عليه وسلم لرجل من الأنصار قتله مولى بني عدي بالدية اثني عشر ألفا وفيهم نزلت : وما نقموا إلا أن أغناهم الله ورسوله من فضله .

( 2 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن سفيان عن أيوب بن موسى عن مكحول قال : توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم والدية ثمانمائة دينار ، فخشي عمر من بعده فجعلها اثني عشر ألفا أو ألف دينار .

( 3 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن ابن أبي ليلى عن الشعبي عن عبيدة السلماني قال : وضع عمر الديات ، فوضع على أهل الذهب ألف دينار ، وعلى أهل الورق عشرة آلاف ، وعلى أهل الإبل مائة من الإبل ، وعلى أهل البقر مائتي بقرة مسنة ، وعلى أهل الشاة ألفي شاة ، وعلى أهل الحلل مائتي حلة [ ص: 270 ]

( 4 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبد الرحيم بن سليمان عن محمد بن إسحاق عن عطاء أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وضع الدية على الناس في أموالهم ما كانت : على أهل الإبل مائة بعير ، وعلى أهل الشاء ألفي شاة ، وعلى أهل البقر مائتي بقرة ، وعلى أهل البزوز مائتي حلة ، قال : وقد جعل على أهل الطعام شيئا لا أحفظه .

( 5 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو أسامة عن محمد بن عمرو قال : كتب عمر بن عبد العزيز إلى أمراء الأجناد أن الدية كانت على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم مائة بعير .

( 6 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو أسامة عن ابن أبي عروبة عن قتادة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : دية الخطإ مائة بعير ، فما زاد بعير فهو من أمر الجاهلية .

( 7 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو أسامة عن سعيد عن قتادة عن عمر بن عبد العزيز أنه جعل الدية مائة بعير ، وقوم كل بعير مائة غلت أو رخصت ، فأخذ الناس بها .

( 8 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع قال حدثنا ابن أبي خالد عن عامر عن علي وعبد الله وزيد أنهم قالوا : الدية مائة بعير .

( 9 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا إسماعيل بن إبراهيم عن خالد عن عكرمة عن أبي هريرة قال : إني لأسبح كل يوم اثنتي عشرة مرة ألف تسبيحة قدر ديتي أو قدر ديته .

( 10 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبد الله بن مبارك عن عمرو بن عبد الله عن عكرمة أن عمر بن الخطاب قضى بالدية على أهل القرى اثني عشر ألفا وقال : إن الزمان يختلف ، وأخاف عليكم الحكام من بعدي ، فليس على أهل القرى زيادة في تغليظه ولا الشهر الحرام ولا الحرمة وعقل أهل القرى فيه [ ص: 271 ]

( 11 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو خالد الأحمر عن يحيى بن سعيد عن عمرو بن شعيب أن قتادة رجلا من بني مدلج قتل ابنه ، فأخذ عمر منه مائة من الإبل : ثلاثين حقة ، وثلاثين جذعة ، وأربعين خلفة .

( 12 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا يحيى بن آدم قال حدثنا سفيان بن عيينة عن علي بن زيد بن جدعان عن القاسم بن ربيعة عن ابن عمر قال : خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم فتح مكة فقام على درج الكعبة فقال : الحمد لله الذي صدق وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده ، ألا إن قتيل العمد الخطإ بالسوط أو العصا فيه الدية مغلظة : مائة من الإبل أربعون خلفة في بطونها أولادها .

( 13 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبد الأعلى عن يونس عن الحسن في أسنان الإبل في الدية قال : ثلاثون خلفة ، وثلاثون جذعة ، وعشرون ابنة مخاض ، وعشرون ابنة لبون .

( 14 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبد الأعلى عن معمر قال : كان الزهري يقول : مائتي بقرة أو ألفي شاة .

( 15 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا الفضل بن دكين قال حدثنا سعيد بن عبيد عن بشير بن يسار عن سهل بن أبي حثمة أن النبي صلى الله عليه وسلم فدى رجلا بمائة من الإبل .

السابق

|

| من 245

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة