التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

الكتب » سير أعلام النبلاء » الطبقة العشرون

أبو النضر الطوسيأبو الوليد الفقيه
ابن طباطباابن الجراب
ابن عبد البرالتنوخي
السياريابن الخضر
ابن ماهيانالنجاد
ابن الحجامأبو وهب
أبو عمر الزاهدابن نجيح
ابن حذلمابن خزيمة
العقبيالأمين
مكرم بن أحمدأحمد بن بهزاد
السمسارالطرائفي
العلافأبو سهل القطان
الخطبيابن خنب
الهجيميابن قانع
ابن شعيبالعتكي
السكريابن نيخاب
الكعبيابن درستويه
أبو الميمونالعنبري
ابن سنانالإسفراييني
أحمد بن منصورالمحبوبي
بكر بن محمدابن داسة
ابن الوزانابن الخصيب
السنديالخراساني
ابن علمابن كامل
القنطريالجمال
ابن حسنويهميمون بن إسحاق
ابن بريهابن فارس
الدخمسينيالطستي
وهب بن مسرةالخلدي
الصرفنديابن الجزار
صاحب الأندلسابن الأخرم
ابن عمارابن ماتى
ابن الزبيرالعطشي
القصارالمسعودي
ابن بنت عدبسالأسداباذي
أبو الفضل بن إبراهيمابن معروف
النقاشابن أبي دارم
ابن يونسالقزويني
ابن سعدالعسال
ابن عبيدالرفاء
والد تمامخالد بن سعد
ابن علانابن أبي هاشم
أبو الخير التيناتيالماسرجسي
ابن جامعابن أبي الموت
قاضي الحرمينابن بدر
سلم بن الفضلفقيه قرطبة
يحيى بن منصورابن أفرجه
ابن الحيريابن الحكم
دعلجالبلاذري
ابن دحيمشجاع
ابن أبي العقبابن الورد
الشافعيابن بندار
الفاكهيالرافقي
القاليأبو السائب
الحبيبيابن قاج
أبو عمرو الصغيرالإسفراييني
ابن فحلونأبو علي النيسابوري
ابن مروانالنضري
ابن محرمالشعار
أبو علي الطبريالأنباري
البروجرديالطوماري
الرازيمحمد بن الحسن
ابن الأحمرابن خلاد
الخيامابن عمارة
الوضاحيالطرازي
الرامهرمزيالأسيوطي
السليطيجمح
أبو نصر القاضيابن شعبان
التجيبيابن الحداد
ابن أبي روباسنقة
ابن سلمأحمد بن جعفر
محمد الأوسطأبو إسحاق بن حمزة
الجعابيابن حبان
أبو عمر بن حزمابن مقسم
إسحاق بن إبراهيمبندار بن الحسين
علي بن بندارمسلمة بن القاسم
أبو بشرالزاهي
القراريطيالطبسي
ابن عتبةاللكي
والد المخلصالمتقي لله
ابن الداعيابن السكن
الطبرانيالبلخي
ابن هانيالصوناخي
الفرغانيالجابري
الآجريابن كيسان
القرميسينيابن العميد
الدقيابن أبي يعلى
الفرائضيفاروق
النقويالبربهاري
غلام الخلالالشمشاطي
ابن نجيدالشهيد
النعمانابن الخشاب
الأبزاريعبد الجبار
القهندزيابن عدي
ابن ميكالابن فضالة
ابن القطانابن حيويه
السراجابن مطر
المزكيابن برزة
ابن حارثالمروروذي
ابن عمارةالسقطي
ابن علكابن رميح
ابن النجمعمر البصري
منذر بن سعيد البلوطيحمزة بن محمد
المغفليأبو حامد
ابن الصوافناصر الدولة
سيف الدولةمعز الدولة
كافورابن حمدان
أبو فراسالمهلبي
المهلبيالمتنبي
صاحب الأغانيركن الدولة
الخيامالذهلي
القطيعيالقصاب
غندرغندر
غندرغندر
غندرالغزال
الرفاءالمصيصي
ابن القوطيةابن بقية
الناشئ الصغيرالشيرازي
ابن الإخشيذالجعل
ابن أخت وليدابن أم شيبان
الروذباريالإسفراييني
المستنصرعز الدولة
الصكوكيابن حرارة
التنيسيالصعلوكي
الحجاجيابن السليم
يحيى بن مجاهدشيخ الشافعية
الجرجانيالسيرافي
عضد الدولةابن ماسي
الباقرحيابن السني
القبابالزبيبي
النجيرميالمطوعي
الميمذيالآبندوني
ابن بهتةالنصراباذي
عمران بن شاهينالليثي
عمر بن بشرانالمفيد
بصلةظالم بن مرهوب
ابن سالمابن شارك
القرمطيأبو الشيخ
الحسن بن رشيقوالد أبي نعيم
ابن الناصحالقفال الشاشي
كشاجمالشرمقاني
الماسرجسيالرازي
عبد الصمد بن محمدابن حسنويه
ابن شاقلاالإسماعيلي
السبيعيالآبري
الجلوديابن بابويه
الباهليابن مجاهد
ابن أبي الزمزامالغضنفر
هفتكينالشيرازي
الشيرازيالبكائي
ابن خميرويهالأحدب الكاتب
مسألة: الجزء الخامس عشر
[ ص: 490 ] أبو النضر الطوسي

الإمام الحافظ الفقيه العلامة القدوة شيخ الإسلام أبو النضر محمد بن محمد بن يوسف ، الطوسي الشافعي ، شيخ المذهب بخراسان .

ولد في حدود الخمسين ومائتين .

وسمع عثمان بن سعيد الدارمي ، والحارث بن أبي أسامة ، وإسماعيل القاضي ، وعلي بن عبد العزيز البغوي ، والفضل بن عبد الله بن خرم اليشكري الهروي ، وأحمد بن موسى الكوفي الحمار ، ومحمد بن عمرو قشمرد الحرشي ، ومحمد بن أيوب بن الضريس ، وأحمد بن سلمة الحافظ ، والحسين بن محمد القباني ، وتميم بن محمد الحافظ ، ومحمد بن نصر المروزي الفقيه ، ولازمه مدة وأكثر عنه .

وجمع وصنف ، وعمل مستخرجا على صحيح مسلم ، وكان من أئمة خراسان بلا مدافعة .

[ ص: 491 ] قال الحاكم : رحلت إليه إلى طوس مرتين ، وسألته متى تتفرغ للتصنيف مع هذه الفتاوى الكثيرة ؟ فقال : جزأت الليل أثلاثا : فثلث أصنف ، وثلث أنام ، وثلث أقرأ القرآن .

قال : وكان إماما عابدا ، بارع الأدب ، ما رأيت في مشايخي أحسن صلاة منه ، وكان يصوم الدهر ويقوم ويتصدق بما فضل من قوته ، وكان يأمر بالمعروف ، وينهى عن المنكر .

سمعت أحمد بن منصور الحافظ ، يقول : أبو النضر يفتي الناس من سبعين سنة أو نحوها ، ما أخذ عليه في فتوى قط .

ثم قال الحاكم : دخلت طوس ، وأبو أحمد الحافظ على قضائها ، فقال لي : ما رأيت قط في بلد من بلاد الإسلام مثل أبي النضر ، رحمه الله .

قلت : روى عنه : الحاكمان ، ولم يقع لي من حديثه بالاتصال فيما أعلم .

قال الحاكم : مات في شعبان سنة أربع وأربعين وثلاثمائة .

قلت : جاوز التسعين .

أخبرنا أبو الفضل أحمد بن هبة الله الدمشقي ، أخبرنا القاسم بن أبي سعد في كتابه ، أخبرنا جدي عمر بن أحمد ، أخبرنا أبو بكر بن خلف ، أخبرنا أبو عبد الله الحافظ ، أخبرنا أبو النضر الفقيه ، حدثنا عثمان بن [ ص: 492 ] سعيد ، حدثنا موسى بن إسماعيل ، حدثنا حماد بن سلمة ، أخبرنا إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة ، عن سعيد بن يسار ، عن أبي هريرة ، قال : كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول في دعائه : اللهم إني أعوذ بك من الفقر والقلة والذلة ، وأعوذ بك من أن أظلم أو أظلم .

إسناده قوي ، أخرجه الحاكم في " المستدرك " .

ورواه أبو داود عن موسى على الموافقة ورواه الترمذي نازلا عن حماد ، وله علة من أجلها [ لم ] يخرجه مسلم . رواه النسائي من وجوه عن الأوزاعي ، عن إسحاق المذكور ، فقال : عن جعفر بن عياض ، عن أبي هريرة .

السابق

|

| من 303

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة