تفسير القرآن

أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن

محمد الأمين بن محمد بن المختار الجنكي الشنقيطي

دار الفكر

سنة النشر: 1415هـ / 1995م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: تسعة أجزاء

الكتب » أضواء البيان » سورة الأحقاف

قوله تعالى حم تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيمقوله تعالى ما خلقنا السماوات والأرض وما بينهما إلا بالحق وأجل مسمى
قوله تعالى والذين كفروا عما أنذروا معرضونقوله تعالى قل أرأيتم ما تدعون من دون الله أروني ماذا خلقوا من الأرض
قوله تعالى ومن أضل ممن يدعو من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيامة قوله تعالى وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين كفروا
قوله تعالى أم يقولون افتراه قل إن افتريته فلا تملكون لي من الله شيئاقوله تعالى قل ما كنت بدعا من الرسل
قوله تعالى وما أدري ما يفعل بي ولا بكمقوله تعالى قل أرأيتم إن كان من عند الله وكفرتم به
قوله تعالى وشهد شاهد من بني إسراءيل على مثلهقوله تعالى وقال الذين كفروا للذين آمنوا لو كان خيرا ما سبقونا إليه
قوله تعالى وهذا كتاب مصدق لسانا عربياقوله تعالى لينذر الذين ظلموا وبشرى للمحسنين
قوله تعالى إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا فلا خوف عليهم ولا هم يحزنونقوله تعالى ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا
قوله تعالى حملته أمه كرها ووضعته كرهاقوله تعالى وحمله وفصاله ثلاثون شهرا
قوله تعالى حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنةقوله تعالى والذي قال لوالديه أف لكما أتعدانني أن أخرج
قوله تعالى ويوم يعرض الذين كفروا على النار أذهبتم طيباتكم في حياتكم الدنيا قوله تعالى واذكر أخا عاد إذ أنذر قومه بالأحقاف
قوله تعالى ألا تعبدوا إلا الله إني أخاف عليكم عذاب يوم عظيمقوله تعالى قالوا أجئتنا لتأفكنا عن آلهتنا فأتنا بما تعدنا إن كنت من الصادقين
قوله تعالى وأبلغكم ما أرسلت بهقوله تعالى بل هو ما استعجلتم به ريح فيها عذاب أليم
قوله تعالى ولقد مكناهم فيما إن مكناكم فيهقوله تعالى فلولا نصرهم الذين اتخذوا من دون الله قربانا آلهة
قوله تعالى وإذ صرفنا إليك نفرا من الجن يستمعون القرآن قوله تعالى يا قومنا أجيبوا داعي الله وآمنوا به يغفر لكم من ذنوبكم
قوله تعالى أولم يروا أن الله الذي خلق السماوات والأرض ولم يعي بخلقهن قوله تعالى فاصبر كما صبر أولوا العزم من الرسل
قوله تعالى ولا تستعجل لهمقوله تعالى كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار
قوله تعالى بلاغ
مسألة: الجزء السابع
[ ص: 207 ] بسم الله الرحمن الرحيم

سورة الأحقاف

قوله - تعالى - : حم تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيم .

قد قدمنا الكلام على الحروف المقطعة في أول سورة " هود " ، وقدمنا الكلام على قوله : تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيم ، في أول سورة " الزمر " .

السابق

|

| من 35

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة