تفسير القرآن

تفسير البغوي

الحسين بن مسعود البغوي

دار طيبة

سنة النشر: -
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: ثمانية أجزاء

مسألة: الجزء الثامن
[ ص: 301 ] [ ص: 302 ] [ ص: 303 ] سورة المرسلات

مكية

بسم الله الرحمن الرحيم

( والمرسلات عرفا ( 1 ) فالعاصفات عصفا ( 2 ) والناشرات نشرا ( 3 ) فالفارقات فرقا ( 4 ) )

( والمرسلات عرفا ) يعني الرياح أرسلت متتابعة كعرف الفرس . وقيل : عرفا أي كثيرا . تقول العرب : الناس إلى فلان عرف واحد ، إذا توجهوا إليه فأكثروا ، هذا [ معنى ] قول مجاهد وقتادة . وقال مقاتل : يعني الملائكة التي أرسلت بالمعروف من أمر الله ونهيه ، وهي رواية مسروق عن ابن مسعود . ( فالعاصفات عصفا ) يعني الرياح الشديدة الهبوب . ( والناشرات نشرا ) يعني الرياح اللينة . وقال الحسن : هي الرياح التي يرسلها الله بشرا بين يدي رحمته . وقيل : هي الرياح التي تنشر السحاب وتأتي بالمطر . وقال مقاتل : هم الملائكة ينشرون الكتب . ( فالفارقات فرقا ) قال ابن عباس ومجاهد والضحاك : يعني الملائكة تأتي بما يفرق بين الحق والباطل . وقال [ قتادة ] والحسن : هي آي القرآن تفرق بين الحلال والحرام . وروي عن [ ص: 304 ] مجاهد قال : هي الرياح تفرق السحاب وتبدده .

السابق

|

| من 6

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة