التاريخ والتراجم

البداية والنهاية

إسماعيل بن عمر بن كثير القرشي الدمشقي

دار عالم الكتب

سنة النشر: 1424هـ / 2003م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرون جزءا

مسألة: الجزء الخامس عشر
[ ص: 430 ] ثم دخلت سنة ثمان وسبعين وثلاثمائة

في المحرم منها ، كثر الغلاء والفناء ببغداد
، وفي شعبان كثرت الرياح والعواصف ، بحيث هدمت شيئا كثيرا من الأبنية ، وغرقت سفنا كثيرة ، واحتملت بعض الزوارق فألقته بالأرض من ناحية جوخى ، وهذا أمر هائل وخطب شامل . وفي هذا الوقت لحق أهل البصرة حر شديد ، بحيث سقط كثير من الناس في الطرقات ، وماتوا من شدة الحر .

السابق

|

| من 2

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة